ريادة أعمالمنصات وشركات

7 نصائح لجذب الموظفين الموهوبين من الشباب للعمل في شركتك

فريق عملك هو أثمن ما تملكه شركتك، لذلك عليك بأخذ النصائح التالية في إعتبارك لتتمكن من توظيف أمهر الموظفين.

يمكن أن يساعد تعيين موظفين جدد موهوبين على نمو الشركة، فغالبًا ما يجلب الموظفون الشباب على وجه الخصوص وجهات نظر جديدة، ومهارات جديدة، والكثير من الطاقة الإبداعية للشركات التي ينضمون إليها.

ومع ذلك قد يكون من الصعب جذب المواهب الشابة، خاصة في بيئة التوظيف التنافسية اليوم. لذلك، في هذه المقالة يشارك بعض أعضاء “مجلس رواد الأعمال الشباب” الأمريكي نصائح حول كيفية جعل شركتك تجذب أفضل المهنيين الشباب.

1- توفير فرص للنمو

منذ البداية لابد أن تبدأ بتدريب فريقك وأن تستثمر في التطوير الوظيفي في شركتك، إجعل الموظفين الأصغر سنًا يعرفون أنه سيتم الوثوق بهم لقيادة المشاريع من اليوم الأول.

يتوق العديد من الخريجين لبدء العمل وبناء حياتهم المهنية بسرعة، ويريدون أن يعرفوا أنك ستساعدهم على التقدم، فالموظف المتميز الذي يجد نفسه بعد فترة من العمل لا يزال في نفس موقعه دون تقدم، سيقوم بترك العمل في شركتك والبحث عن شركة أخرى توفر ميزة النمو الوظيفي.

2- تقديم رواتب التنمية

يعد عرض الدفع مقابل التطوير المهني طريقة رائعة لجذب المواهب الشابة التي تتطلع إلى النمو وتوسيع مجموعة مهاراتها.

فالراتب الذي تقدمه هو إستثمار في مستقبل فريقك، والأمر لا يقتصر على جعل موظفينا سعداء فحسب، بل يجب أن نجعل فريقنا أيضًا في الصدارة.

3- كن نشيطاً على وسائل التواصل الإجتماعي

إحدى النصائح لجذب المواهب الشابة إلى شركتك هي إمتلاك إستراتيجية وسائط إجتماعية قوية Social Multimedia يتم نشرها وترويجها عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

إذا كان بإمكانك تقديم محتوى ذو قيمة على المنصات الأساسية التي يترددون عليها والتعبير عن أنك تمتلك علامة تجارية قوية ورائعة، فمن المرجح أن يكون لديك الكثير من المرشحين الذين سيتقدمون للوظائف الشاغرة في شركتك.

4- الإستفادة من منصة Linked In

لجذب المواهب الشابة إلى شركتك، جرب Linked In، ستندهش من عدد الشباب الذين يستخدمون Linked In للعثور على فرص عمل جديدة والعمل مع شركات جديدة.

من خلال الإستفادة من هذه المنصة المتميزة، يمكنك بسهولة العثور على أفضل المواهب التي ستساعد في تعزيز أعمالك.

5- خلق بيئة إيجابية ومرنة

أفضل طريقة لجذب المواهب الشابة إلى شركتك هي تقديم بيئة عمل إيجابية ومرنة، على غرار ما تفعله Google.

تعد ثقافة العمل في Google جذابة للغاية لأنها تركز على إبقاء موظفيها سعداء مع الحفاظ على إنتاجيتهم، فثقافتهم مبنية على الثقة، والموظفون لديهم الحرية في العمل وقتما يريدون وكيفما يريدون.

6- نشر ثقافة التوازن بين العمل والحياة

في عصر شعاره “العمل ثم العمل”، هناك عدد قليل من الأشياء التي تعد أكثر جاذبية من نوعية الحياة التي يمكن للشركة تقديمها في الواقع.

هناك الكثير من الموظفين ذوى المواهب العالية الذين قد يقبلون أجراً أقل، مقابل المزيد من التوازن بين العمل وبين الحياة الشخصية.

لذا فإن خلق ثقافة في عملك حول إنشاء هذا التوازن، ومعاملة الموظفين كأشخاص طبيعيين لديهم حياتهم الخاصة، سيعم بالفائدة على الجميع.

كما أن أفضل طريقة من طرق جذب الموظفين المتميزين للعمل هي رؤيتهم أن موظفيك الحاليين سعداء، ويستطيعون الموازنة بين الحياة الشخصية والعملية التي يحصلون عليها في شركتك.

7- كن منفتحًا على الأفكار الجديدة

ستكون عملية البحث عن موظفين وإستقطاب موظفين جدد والإحتفاظ بهم، أحد أكبر التحديات التي تواجهك بصفتك مديرًا للشركة، أو مسؤول موارد بشرية بالشركة التي تعمل بها.

إذا كنت تواجه إخفاقات أكثر من النجاحات، فقد تحتاج إلى تحسين أساليب التوظيف لديك. خذ بعض الوقت للتأكد من أنك تستخدم أفضل طرق جذب الموظفين للعمل في شركتك.

إذا لم تستطع إستخدام هذه الأساليب بطريقة صحيحة، إحصل على المشورة من زملائك المحترفين وأصحاب الأعمال الآخرين، لتحديد كيف يمكنك تحسين طرق توظيفك وإكتشاف المواهب لديك.

كن على إستعداد للتشاور مع المحترفين لجعل جهود التوظيف الخاصة بك أكثر نجاحًا، وإجراء التعديلات المطلوبة لتتوافق مع التغيرات الحادثة في عالم التوظيف من وقت لآخر.

مثل الإعتماد على نظام العمل المرن أو العمل عن بعد، حتى تضمن الحفاظ على الكفاءات داخل الشركة بإستمرار.

في الختام، ستجد أن فريق عملك هو أثمن ما تملكه شركتك، لذا تأكد من الإنتباه إلى إختياراتك خلال عملية التوظيف.

إكتب وصف وظيفي شامل، وإدرس كيف ستشاركه، وتأكد من أن شركتك هي المكان الذي سيرغب الموظفين المحتملين في العمل به حقًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *