٤ أسباب لتراجع زيارات موقعك أو مدونتك بشكل مفاجئ

تعرف على أسباب الهبوط المفاجئ في زيارات موقعك أو مدونتك أو متجرك الإلكتروني، ومايجب عليك فعله عند حدوث ذلك.

هل لاحظت هبوطاً مفاجئاً في زيارات موقعك أو مدونتك أو متجرك الإلكتروني؟ نعلم جيداً أنه أكثر ما يزعج أصحاب المواقع، ويسبب لهم شعوراً باليأس والإحباط، لدرجة أن بعضهم قد يترك العمل على الموقع.

في هذه المقالة سنبين ٤ أسباب لتراجع زيارات موقعك أو مدونتك حتى تتغلب عليها، أو لا تقع فيها من الأساس، وكذلك لتطمئن أن ذلك في كثير من الأحيان لا يحدث بسبب خطأ منك كصاحب مدونة أو متجر إلكتروني.

قبل أن نذكر الأسباب من المهم أن تعرف أن هناك صعوداً مفاجئاً أيضاً يحدث في الزيارات وليس هبوطاً فقط، ولا فرق بين الإثنين من وجهة نظر تحليلية، فكلاهما يعني أن هناك شئ ما قد حدث من الأشياء التي سنذكر.

ويجب عليك مراقبة الزيارات بشكل يومي وشهري وسنوي عن طريق جوجل أنالتيكس، وليس بشكل يومي فقط، فقد يحدث تراجع في الزيارات على مدار عدة أيام لكن في نهاية العام تكتشف أن عدد الزيارات في تقدم.

وفي جميع الأحوال تأكد أن:

١- الصعود والهبوط على المدى القصير سيحدث حتماً فلن يكون موقعك في هبوط دائم أو صعود دائم، وهذا هو شأن جميع المواقع.

٢- الإرتباك والشعور بالإحباط عند تراجع الزيارات سيجعلك تتخذ قراراً مثل ترك الموقع فتفسد ما بنيت، لكن تأكد أن سبب نجاح معظم الأعمال هو الإستمرارية وعدم اليأس أمام العقبات.

وهذه هي أهم أسباب الهبوط المفاجئ والكبير في زيارات الموقع أو المدونة أو المتجر الإلكتروني:

١- إهمال أو حذف محتوى الموقع

إنشاء موقع أو كتابة مواضيع ونشرها عبر مدونتك لا يعني أنك لا يجب أن تعود إليها لاحقاً لتحديثها، وفي بعض الأحيان هناك ما يجب حذفه للحفاظ على جودة موضوعاتك وموقعك.

فحينما تقوم بهذه العملية ستلاحظ هبوطاً في الزيارات لكن لفترة مؤقتة حتى يتم أرشفة المحتوى الذي تم تحديثه، وهذا لا يستغرق وقتاً طويلاً.

أما المحتوى الذي تم حذفه فبالتأكيد لن يظهر مجدداً وستخسر الزيارات التي كانت تذهب إلى هذا المحتوى.

إذا كان بإمكانك تحديث المحتوى بدلاً من حذفه فهذا أفضل، لكن حذف المحتوى السئ أو الذي لا يمكن تحديثه وخسارة بعض الزيارات مقابل الجودة هو عمل ذكي.

وستذهب عناكب البحث إلى محتوى مشابه داخل موقعك إن وجد، لكن لا تتوقف عن تحديث محتوى مدونتك أو موقعك بشكل مستمر لأن ذلك أحد عوامل تقدم موقعك في محرك البحث.

٢- تحديثات جوجل

تحديثات جوجل هي عملية تحديث اللوغاريتمات التي يعتمد عليها محرك بحث جوجل في إظهار النتائج بشكل أفضل وأكثر ملائمة للمستخدم، وخلال التحديثات من الطبيعي أن يحدث هبوط في الزيارات، لكن بشكل مؤقت.

يمكنك دائماً مراقبة حساب جوجل التالي عبر تويتر لمعرفة توقيت التحديثات ومعرفة إذا كان أحد الأسباب التي أدت لتراجع زيارات موقعك.

هذه التغريدة توضح موعد طرح جوجل لتحديث هام في لوغاريتمات محرك البحث في التاريخ المذكور.

التحديثات تأتي في بعض الأحيان بعقوبات لبعض المواقع المخالفة لقواعد السيو فإذا لاحظت إنخفاضاً كبيراً في زيارات موقعك لمدة تزيد عن شهرين فتأكد أن موقعك قد تمت معاقبته.

فقواعد الـSEO (التي يستحيل معرفتها بالتحديد) تتغير بشكل دوري، فمثلاً يمكن تحديث لوغاريتمات محرك البحث هذا العام لترقية المواقع ذات المحتوى المحدث، بالتالي المواقع الغير محدثة تتراجع والمواقع المحدثة تتقدم.

وبعيداً عن تحديثات جوجل ضع في حسبانك أن هناك مشكلات تقنية تحدث أحياناً في عملية الأرشفة بالتالي لا تلحظ أي تقدم مع أنك تقوم بتحديث محتواك، وهذا السبب سرعان ما يزول بإصلاح المشكلة من قبل جوجل.

تغريدة من حساب جوجل لمشرفي المواقع تبين وجود مشكلة فنية في الأرشفة، وأنه سيتم العمل على حلها.

٣- المواسم والأحداث المثيرة

هل تعلم أن مايحدث في العالم من حولك يؤثر بشكل مباشر على زيارات موقعك، كيف ذلك؟ إذا ضربنا مثالاً بجائحة كورونا نجد أن الكثير من الأعمال قد إنخفضت بشكل كبير، وفي المقابل نجد بعضها قد صعد بشكل كبير.

فحينما تم غلق كل شئ شهدت بعض المواقع قفزة في الزيارات وخصوصاً المواقع التعليمية والإخبارية والمتاجر الإلكترونية نظراً لإقبال الكثيرين على التعلم والتسوق عبر الإنترنت ومحاولة فتح مجالات أعمال جديدة لمواكبة التغيرات الحالية والمستقبلية.

في المقابل إذا كان لديك موقعاً يعتمد على السياحة والسفر ستلاحظ إنخفاضاً في الزيارات نظراً لتوقف العالم عن السياحة والسفر لفترة مؤقتة، وكذلك إذا كانت لديك مدونة عن السياحة والسفر ستجد تراجعاً في الزيارات.

لذلك لابد لك كرائد أعمال أن تكون دائم الإطلاع على الأحداث السياسية والإقتصادية والتغيرات التي تطرأ على العالم أو الدول المستهدفة في أعمالك.

وهذا السبب يزول بمجرد زوال الحدث فتجد الزيارات تعاود الإرتفاع بمجرد أن تنتهي المشكلة، وكذلك الأمر بالنسبة للزيادة المفاجئة في الزيارات، تعود إلى المعدل الطبيعي بمجرد إنتهاء الحدث.

أضف إلى ذلك.. إذا كان موقعك أو عملك مناسباً لموسم محدد من العام، فمن الطبيعي أن تلحظ إنخفاضاً خارج توقيت هذا الموسم.. وقس على ذلك.

٤- التغييرات الجذرية للموقع

في وقت ما قد تحتاج لتأمين موقعك بخاصية SSL التي تعني إنتقال موقعك من بروتوكول http إلى https وظهور نطاق موقعك بعلامة القفل.

وهذا يعد من أهم متطلبات جوجل لترقية المواقع مهما كان نوعها (موقع عادي – مدونة – متجر إلكتروني)، فعند تركيب شهادة SSL للموقع يجب تحويل زوار موقعك القديم http إلى الموقع الجديد المؤمن https.

وتعرف هذه العملية بالتحويل Redirect وتتطلب تفعيل خاصية تسمى 301 Redirection من داخل حساب الإستضافة الخاص بموقعك.

نفس الشئ إذا قمت بتحويل موقعك إلى نطاق Domain جديد، لابد من تشغيل خاصية التحويل Redirection لتحويل زوار النطاق القديم إلى الجديد.

أثناء حدوث هذه التغييرات سيشهد موقعك إنخفاضاً في الزوار لعدة أيام ربما، فلا تقلق في هذه الحالة وستعود الزيارات إلى حجمها الطبيعي سريعاً.

وأخيراً..

تأكد من مراقبة زيارات موقعك ليس بشكل يومي فقط بل بشكل شهري وسنوي، فكما ذكرنا أن الزيارات اليومية فقط لن تعطيك مؤشراً حقيقياً على تقدم أو تراجع موقعك.

الأسباب التي تم ذكرها تؤدي إلى إنخفاض الزيارات لفترة قصيرة تصل إلى شهر أو بحد أقصى شهرين متتاليين، ماعدا السبب المرتبط بالأحداث والذي كما ذكرنا يزول بزوال الحدث.

وما ننصحك به عموماً لتفادي المشكلات هو جعل موقعك سريع التحميل – محتواه متميز ومحدث بإستمرار – إستضافته متميزة (مخصصة)، ولا تقلق بعد ذلك.

إذا لم يكن هناك أي من الأسباب السابق ذكرها وحدث إنخفاض مفاجئ في زيارات موقعك فتواصل معنا عبر التعليقات لنساعدك في معرفة السبب.

هل كان ذلك مفيداً؟

مقالات ذات صلة

شارك بتعليق!

الأحدث