قبل أن تفكر في إنشاء متجرك الإلكتروني وبيع منتجاتك للمتسوقين لابد أن تحدد الأسعار التي ستبيع بها منتجاتك بطريقة صحيحة، فتسعير المنتجات بالشكل الصحيح لايقل أهمية عن طريقة إختيار المنتجات وعرضها وتسويقها، وله تأثير كبير للغاية في قرار الشراء عند المتسوق.

وعدم المبالاة بوضع أسعار البيع بالشكل الصحيح سيكون سبباً في عدم نمو متجرك الإلكتروني وتحقيق العائد المرجو منه.

مرتبط: كيفية إنشاء المتاجر الإلكترونية

لذلك في هذه المقالة سنبين الخطوات التي ستساعدك في تحديد الأسعار بشكل صحيح لتستطيع المنافسة وجذب أكبر قدر من العملاء، وتحويلهم إلى مشترين.

وهذه العوامل سيتم شرحها بشكل مبسط، ولن تكون بحاجة لمعرفة أي شئ آخر عن طريقة تسعير المنتجات بعد قراءة هذه المقالة.

– أولاً حساب التكلفة الفعلية للمنتج

قبل التعرف على طريقة حساب سعر بيع المنتج الذي سيظهر للمتسوقين على متجرك الإلكتروني، هناك خطوة هامة بدونها لن تستطيع تحديد سعر البيع، وهي خطوة حساب تكلفة المنتج الفعلية.

فبعد حساب التكلفة الفعلية للمنتج سيبقى مجرد إضافة هامش الربح بالطرق التي ستأتي لاحقاً، وهذه هي معادلة سعر بيع المنتجات (التكلفة الفعلية + هامش الربح).

وحساب التكلفة إذا كنت أنت صانع المنتج تتكون من مصاريف المواد الخام التي تدخل في تصنيعه + مصاريف التشغيل مثل (الإيجارات – النقل – الرواتب).

أما إذا لم تكن مصنع المنتج فتكلفته ستتكون من ثمن شراء المنتج + تكلفة نقله + تكلفة الجمارك إذا كان من خارج بلدك.

وإذا كنت مستورداً للمنتجات فطريقة إحتساب تكلفتها بالتفصيل في مقالة بعنوان عوامل إحتساب تكلفة المنتج عند الإستيراد من الصين وغيرها.

– ثانياً تحديد سعر بيع المنتج

حينما تنشئ متجرك الإلكتروني المنسق والذي يبدو إحترافياً ستضطر للبحث عن المنتجات التي ستعرضها على متجرك.

وإذا لم يكن لديك منتجات فأنسب طريقة للحصول عليها ستكون ‘الدروب شيبينج’ وقد تم تفصيلها في مقالة أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لا يمتلك منتجات.

وعوامل تسعير المنتجات التالية ستكون مناسبة لك إذا كنت تعمل بطريقة الدروب شيبينج، أو إذا كنت تمتلك منتجاتك أو تصنعها بنفسك وهي:

١- تحديد السعر على أساس الربح المتوقع

هذه الطريقة بسيطة ومفادها أنك تحسب تكاليف المنتج كاملة من إستضافة ورواتب ونقل وتخزين إلى آخره، ثم تضيف هامش ربح على أساس الدخل الذي تتوقعه أو ترغب بتحقيقه.

– مثال –

تكاليف المتجر والمنتجات كاملة شهرياً ٣٠٠ دولار، وعدد المنتجات ٥٠ منتج، فبقسمة التكاليف على عدد المنتجات ستكون تكلفة المنتج حوالي ٦ دولار.

والربح المتوقع هو ١٠٠٠ دولار شهرياً، ولربح ١٠٠٠ دولار شهرياً من متجرك الإلكتروني تحتاج لتحقيق ٣٣ دولار يومياً، هذه ال٣٣ دولار ستقسمها على ٥٠ منتج لتصبح حوالي ٠.٦٦ دولار.

إذاً تكلفة المنتج ٦ دولار + نسبة الربح المتوقعة ٠.٦٦ دولار، إذاً سعر بيع المنتج سيكون ٦.٦٦ دولار. وإذا كنت تعرف سعر كل منتج على حدة فستضيف نفس هامش الربح ٠.٦٦ دولار إلى تكلفة كل منتج.

والزيادة أو النقص أمر يرجع لك لكن لا تبالغ فيهما لمواكبة السوق، وهذه الطريقة ببساطة هي حساب التكاليف وإضافة أرباح كما تحب وفقاً لمتوسط مستوى الدخل في بلدك، أو متوسط الرواتب، لكنها ليست دقيقة مائة بالمائة في تحديد الأسعار.

٢- تحديد السعر على أساس السوق

تحديد السعر على أساس السوق هي الطريقة الأدق والأنسب في تحديد الأسعار، لأنها تجبرك على البيع بأسعار السوق مع الزيادة أو النقص البسيط وفقاً لعوامل مؤثرة مثل النقل والتخزين والتشغيل.

بنفس طريقة الحساب السابقة حينما تستنتج تكلفة المنتج تقارن بين سعر منتجك وسعر نفس المنتج في متاجر اخرى في الأماكن المستهدفة، ثم تقوم بإضافة هامش ربح ليصل سعر المنتج إلى نفس أسعار منافسيك.

٣- تحديد السعر بالنسبة المئوية

هذه الطريقة بسيطة ولكن تتطلب بعض البحث في سعر السوق بعد إضافة نسبة التشغيل ونسبة الربح للتأكد من أن سعر البيع غير مبالغ فيه، وطريقتها هي حساب التكلفة الفعلية للمنتج ثم إضافة نسبة تشغيل ثم إضافة نفس النسبة كهامش ربح.

– مثال –

لنفترض أن تكلفة المنتج الفعلية هي ٦ دولار، سنضيف إليها ١٠٪؜ مصاريف تشغيل مثل الإستضافة والرواتب والتسويق والنقل إلى آخره، ونضيف كذلك ١٠٪؜ كهامش ربح.

فيصبح سعر البيع (٦ + ٠.٦ + ٠.٦ = ٧.٢ دولار) ويمكن تقريبها لتكون إما ٧ أو ٨ بحسب السعر الدارج للمنتج في السوق.

وهذه طريقة سهلة وسريعة ودقيقة في التسعير لأنها تعطيك نسبة ربح مئوية يمكنك إضافتها لكل منتج على حدة، على إختلاف تكلفته.

– حيل نفسية تستخدم في تسعير المنتجات

بعد حساب تكلفة وسعر بيع المنتج تبقى بعض الحيل التي يستخدمها بعض البائعين، والتي يكون لها أثر نفسي في جذب المشتري بشكل أكبر للشراء من متجرك الإلكتروني، وهي كالآتي:

١- طريقة التخفيض:

كيف تحدد أسعار المنتجات في متجرك الإلكتروني

وهي عبارة عن وضع سعر للمنتج، وإقران سعر آخر بجانبه بعد الخصم، فمثلاً ١٠٠£ وبجانبها ٨٠£ وهكذا، إلا أن هذه الطريقة تعد نوعاً من الخداع إذا لم يكن تخفيضاً حقيقياً.

٢- طريقة العروض:

كيف تحدد أسعار المنتجات في متجرك الإلكتروني

وهي عبارة عن عمل عروض مغرية تجذب المتسوق وأشهرها العرض الذي نراه في بعض المتاجر “إشتري واحدة واحصل على واحدة مجاناً” أو عرض آخر مثل “إشترى واحدة وأحصل على خصم ٥٠٪؜ على الثانية.

٣- طريقة التقريب:

كيف تحدد أسعار المنتجات في متجرك الإلكتروني

وهي عبارة عن تقريب السعر بإنقاص وحدة من وحداته بنسبة قليلة جداً، مثلاً ١٤£ تصبح ١٣.٩٥£ فالمشتري يرى الرقم ١٣ وإن كان الفارق ٥ سنتات إلا أن وقع ١٣ على العين أهون من ١٤.

– ملخص المقالة

يمكن تلخيص ماسبق في عدة نصائح أو خطوات يتم تطبيقها للوصول إلى سعر منتج منافس للسوق، وهي كالآتي:

١- تأكد من إضافة كافة تكاليف المنتج لتستطيع حساب التكلفة الفعلية بشكل صحيح، لأن عدم إحتساب التكلفة بالشكل الصحيح هي خسارة مؤكدة.

٢- كل المصروفات التي يتم إنفاقها مرة واحدة أو بشكل دوري (يومي أو اسبوعي أو شهري) تضاف إلى تكلفة المنتج.

٣- أضف هامش ربح معقول وليس مبالغاً فيه للتمكن من بيع منتجاتك وعدم ركودها.

٤- كلما إشتريت البضائع من مصدرها كلما كان هامش الربح أكبر لقلة الوسطاء.

٥- لابد أن تراقب المتاجر الإلكترونية الاخرى لمعرفة متوسط سعر السوق الخاص بمنتجاتك، وذلك سيفيدك في البقاء ضمن المنافسة.

٦- بعد الإنتهاء من عرض المنتجات لابد أن تسأل عملائك عن إنطباعهم عن أسعار منتجاتك.

٧- تأكد من مراقبة تغير العملات العالمية بالنسبة لعملة بلدك إذا كنت تعرض السعر بالدولار، فصعود أو هبوط الدولار قد يمثل خسارة لك إذا لم تكن منتبهاً له.

٨- جرب الحيل النفسية المذكورة عند عرض منتجاتك لمراقبة أيها أكثر فاعلية ثم طبقها بشكل دائم.

وأخيراً إذا كان لديك إستفسار أو إضافة في موضوع تسعير المنتجات شاركها معنا مشكوراً في مربع التعليقات.

إعلانD245-D568-8913-4-D85-9950-F054-B7-F7-C34-A

اترك تعليقاً

فضلاً أكتب تعليقك
رجاءً أكتب إسمك هنا