إنترنت وتكنولوجيامال وإقتصاد

كل ماتود معرفته عن تقنية البلوك تشين (Blockchain) نواة إنشاء البيتكوين

تعرف على تقنية البلوك تشين التي مثلت نواة ظهور البيتكوين وصعبت عمليات الإحتيال التجاري.

إقرأ في هذا المقال
  • بداية تقنية البلوك تشين (Blockchain)
  • مفهوم تقنية البلوك تشين
  • مميزات وعيوب تقنية البلوك تشين
  • أنواع وإستخدامات تقنية البلوك تشين

ذكرنا في مقالة كل ما تريد معرفته عن العملات الرقمية Crypto Currencies أن جميع العملات الرقمية مبنية علي تكنولوجيا البلوك تشين ولكننا لم نتعمق في هذه التقنية كثيراً.

والآن في هذه المقالة.. نتعرف على تاريخ وبداية تقنية البلوك تشين، مفهومها وتعريفها وكيف تعمل، ما هي إستخداماتها، مميزاتها، عيوبها، وأنواعها؟ والمزيد بصورة مفصلة، فتابع القراءة.

– بداية تقنية البلوك تشين (Blockchain)

كانت البداية مع مجموعة من الباحثين عام ١٩٩١، وكان من المفترض أن تستخدم هذه التقنية في أغراض توثيق المستندات بحيث لا يمكن لأحد أن يقوم بتغيير تاريخ نشأتها، أو تغيير محتواها.

ولكن يشاء الله أن لا يهتم أحد بهذه التقنية في ذاك الوقت، حتي عادت مرة أخري عام ٢٠٠٩ مع (ساتوشي ناكاموتو Satoshi Nakamoto) مع إختراع وتأسيس عملة (البيتكوين).

– مفهوم وتعريف الـ(Blockchain)

إذا ترجمنا مصطلح الـ(Blockchain) إلى العربية فستكون (سلسة الكتل) نعم.. نعلم أن هذا المصطلح غريب بالنسبة لك فدعنا نشرحه.

ودعنا نبتعد في شرحنا عن المصطلحات المعقدة التي لا يفهمها سوي محترفي مجال الحوسبة والبرمجيات، ونتحدث بلغة مبسطة يفهمها الجميع.

حسنا.. عندما نقول كلمة (الكتل – Blocks) فالمقصود هنا هو مجموعة من المعلومات والبيانات الرقمية المرتبطة ببعضها، أما عندما نقول كلمة (سلسلة – Chain) فالمقصود هنا هو قاعدة بيانات عامة.

فعندما نقول (سلسة الكتل Blockchain) فإن معني الجملة يكون (المعلومات الرقمية المخزنة في قاعدة بيانات لا مركزية).

إذن يمكن القول أن الـBlockchain هو دفتر حسابات يتيح معالجة وتدوين الصفقات علي مرأى جميع الأطراف، وعبر شبكة آمنة لا تستدعي التحقق من طرف ثالث، وبمجرد تسجيل صفقة ضمن النظام، لايمكن تغيير البيانات الموجودة.

– كيف تعمل تقنية البلوك تشين

عندما تقوم الكتلة بتخزين بيانات جديدة يتم إضافتها إلى الـ(Blockchain) لتتكون سلاسل الكتل، ومن أجل إضافة كتلة إلى البلوك تشين يجب أن تحدث أربعة أشياء:

١- يجب أن تتم المعاملة

مثلا إذا ضغطت علي زر الشراء لمنتج معين علي موقع ما، فهنا ستجمع الكتلة معاً آلاف المعاملات المحتملة، لذلك سيتم حزم مشترياتك من الموقع في الكتلة إلى جانب معلومات معاملات المستخدمين الآخرين أيضاً.

٢- يجب التحقق من هذه المعاملة

بعد إجراء عملية الشراء هذه، يجب التحقق من معاملتك، مثلًا في حالة السجلات العامة للمعلومات، مثل ويكيبديا أو مكتبتك المحلية، هناك شخص مسؤول عن فحص إدخالات البيانات الجديدة.

أما في حالة هذه التقنية وسلاسل الكتل، فإنه يتم ترك هذه المهمة لشبكة أجهزة الكمبيوتر.

٣- يجب تخزين هذه المعاملة في كتلة

بعد التحقق من دقة معاملتك، يتم تخزين معلومات الموقع والمبلغ ومعلوماتك الشخصية في كتلة.

٣- يجب أن يتم تجزئة هذه الكتلة

بمجرد التحقق من جميع معاملات الكتلة، يجب إعطاؤها رمزاً فريداً محدداً يسمي (التجزئة – hash)، يتم أيضًا إعطاء هذه الكتلة تجزئة أحدث كتلة تمت إضافتها إلى سلسة الكتل.

وبمجرد إتمام عملية التجزئة، يمكن إضافة هذه الكتلة إلى سلسلة الكتل، وعندما تتم إضافة هذه الكتلة الجديدة إلى سلسلة الكتل فإنها تصبح متاحة بشكل عام للجميع لعرضها.

– إستخدامات تقنية البلوك تشين

كما ذكرنا سابقاً الغرض الأساسي لهذه التقنية هو إستخدامها في أغراض توثيق المستندات، ثم بعد ذلك يتم إستخدامها مع العملات المشفرة، وقد إتضح فيما بعد أن لها إستخدمات أخرى مثل:

١- الخدمات المالية

عندما يتعلق الأمر بإرسال الأموال في جميع أنحاء العالم، أثبتت التقنية أنها فعالة للغاية، حيث أن إرسال العملات الرقمية والمشفرة للأشخاص في جميع أنحاء العالم أرخص وأسرع مقارنةً بما توفره البنوك المركزية ووسائل الدفع الأخرى.

علاوة على ذلك، لا تمنح مواقع الويب والتطبيقات المركزية المستخدمين التحكم في بياناتهم، وغالبًا لا تكافئهم وفقًا للقيمة الحقيقية التي يقدمونها إلى النظام الأساسي.

بينما تقوم التطبيقات اللامركزية التي تعتمد على تقنية البلوك تشين بإخراج الوسيط، مما يمنح المستخدمين إمكانية التمتع برسوم مخفضة، وحوافز أفضل، وكفاءة أكبر للمعاملات مع القدرة على إرسال وإستقبال الأموال الرقمية والمشفرة.

٢- السجلات الطبية والرعاية الصحية

تعتبر أخطاء البيانات مصدر قلق كبير لقطاع الرعاية الصحية، وهنا تأتي فكرة إستخدام تقنية الـBlockchain حيث تحتوي على العديد من حالات الإستخدام في مجال الرعاية الصحية بما في ذلك تتبع الأدوية من خلال سلسلة التوريد وإدارة بيانات المرضى.

علاوة على ذلك، قد توفر التقنية فوائد أمنية كبيرة للمستشفيات حيث أن هذه المؤسسات غالباً ما تتعرض للهجوم من قبل المتسللين بسبب القيمة العالية للبيانات التي تحتويها.

فتقوم الشركات بإستخدام التقنية كوسيلة لتخزين السجلات الصحية رقمياً. ويمكن أن تقلل هذه الحلول من النفقات الإجمالية مع تعزيز خصوصية البيانات ودقتها.

٣- الخدمات الحكومية

تمثل تقنية البلوك تشين وسيلة مثالية لإدارة الهوية في القطاع الحكومي، وتكون قادرة على الحد والتخفيف من عمليات التزوير والإحتيال، وإدارة جميع شؤون المواطنيين ويمكن تطبيقها بما يلي:

(الهوية الرقمية، جوازات السفر، الإقامة الإلكترونية، شهادات الولادة والزواج، جميع المصنفات والأبحاث والدراسات… الخ.

٤- تخزين الملفات

تخزين الملفات على شبكة الإنترنت بشكل لا مركزي له العديد من الفوائد. إذ يؤدي توزيع البيانات عبر الشبكة إلى حماية الملفات وتحصينها من الإختراق أو الضياع.

– مميزات تقنية البلوك تشين

كما ذكرنا سابقاً أن تقنية الـ(Blockchain) غير قابلة للتعديل بسبب اللامركزية، أيضاً أي تغيير عليها يتطلب قوة برمجية حوسبية ضخمة وهائلة، ناهيك عن أنها آمنة أيضاً.

تشتهر التقنية أيضاً بعنصر الشفافية، وضمان الحفاظ علي هوية المستخدمين، فلا تسمح التقنية بالكشف عن هوية المتعاملين، وتضمن بقائهم بشكل مجهول.

– عيوب تقنية البلوك تشين

عدم وجود قيمة ثابته للعملات بسبب طبيعة التقنية والعملات المشفرة، مما يجعل من الصعب حساب الضرائب المتعلقة بإستخدام العملات المشفرة.

لا توجد قوة مركزية يمكن أن تتدخل وتساعد في تصحيح السوق، أيضا لا توجد طريقة لإستعادة العملات الرقمية المفقودة، مما يرفع من مستوي الخطر عندما تدخل الشركات في مجال التشفير.

– أنواع تقنية البلوك تشين

تقنية البلوك تشين كغيرها من التقنيات لها نوعان من الشبكات:

– النوع الأول (Public Blockchain)

ويتكون من نوعين:

النوع الأول: (Semi-Public Blockchain)

وهو ما يتضمن أغلب معاملات العملات الرقمية الجديدة ويستطيع أي شخص إستعراض العمليات وعمل حوالات، لكن لا يتم السماح لأي شخص لأن يكون (Validator – مدقق).

والمدقق هو الذي يعطي للـ(Blockchain) ثقة كبيرة للإعتماد عليها، وله وظيفيتين:

الأولي: حفظ نسخة من الـ(Blockchain) كل ثانية.

الثانية: عملية تأكيد الملكية وعمليات التحويل التي تتم.

– النوع الثاني (Private Blockchain)

وهو عبارة عن شبكة تقنية مخصصة لشركة محددة ولا يستطيع الولوج إليها إلا أعضاء الشبكة فقط في حالة قررت الشركة عمل (Blockchain) لقسم معين، فالشركة هنا تتحكم فيمن يدخل إلى شبكة الـ(Blockchain) الخاصة بها.

– ملخص المقالة

يمكن تلخيص تقنية البلوك تشين في أنها إحدى تقنيات التشفير المخصصة لتأمين العملات الرقمية المستندات والمعاملات التجارية بطريقة تجعل من الصعب إختراقها أو تغيير أي بيانات يتم تسجيلها.

يمكن أن تكون قواعد البيانات تلك عامة أو خاصة، يتحكم بها مجموعة محددة من المدققين، وهي تقنية يمكن الإستفادة منها بشكل أكبر في الجهات الحكومية والقطاع الصحي والإستيراد والتصدير.

جائت فكرة البيتكوين والعملات الرقمية من تقنية البلوك تشين التي تعتمد على التشفير المحكم، لكن أحد عيوبها هو عدم القدرة على حساب ضرائب على العملات الرقمية، وعدم القدرة على إستعادة العملات الرقمية المفقودة.

تقنية البلوك تشين ليست بعد بالإنتشار الواسع ونسبة الإستخدام الذي يجب أن تكون عليه، إلا فيما يتعلق بالعملات الرقمية، وسيكون من الجيد إستخدامها بشكل أكبر في المعاملات التجارية والصحية والحكومية وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *