هل تعلم أنه بإمكانك إنشاء متجرك الإلكتروني وتسويقه وبيع آلاف المنتجات عليه دون أن تمتلك مخزوناً من تلك المنتجات؟ وأن معظم مالكي المتاجر الإلكترونية في بدايتهم عملوا بطريقة تسويق المنتجات مقابل عمولة وهي التي تعرف في مجال التجارة الإلكترونية بال(Drop Shipping)! وهل تعلم أيضاً أن مايقرب من ٣٥٪؜ من المتاجر الإلكترونية تعمل بطريقة الدروب شيبينج؟ فكيف تعمل هذه الطريقة وكيف تبدأ بعرض منتجات حقيقية علي متجرك الإلكتروني وبيعها فعلياً بتلك الطريقة؟ سنوضح ذلك من خلال هذه المقالة.

كما سنوضح عدة أمور اخري منها تعريف الدروب شيبينج وأهم مايميز تلك الطريقة التي أصبح بفضلها الكثير من مالكي المتاجر الإلكترونية يمتلكون عوائد تصل إلي مئات الآلاف من الدولارات شهرياً! وكذلك علي الجانب المقابل سنذكر أبرز سلبيات الدروب شيبينج، وفي النهاية نقرر معاً هل يستحق الأمر أن تقوم بإنشاء متجر إلكتروني وتبدأ بطريقة الدروب شيبينج ويكون لك عملك الخاص بك عبر الإنترنت!

– تعريف الدروب شيبينج (Drop Shipping)

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

الدروب شيبينج هو أحد طرق بيع المنتجات بالتجزئة عبر الإنترنت والتي تقوم أنت فيها بدور الوساطة عن طريق تسويق منتجات شركة اخري أو مورد آخر لكن عبر منصة أو متجر خاص بك مقابل هامش ربح يضاف إلي ثمن المنتج، وعند إتمام عملية الشراء يقوم المورد (مالك المنتج) بشحن المنتج إلي المشتري مباشرة دون أي تدخل منك حتي يتم تسليم المنتج للمشتري.

بمعني آخر هي طريقة يتم فيها تسويق منتجات شركة معينة أو القيام بدور الوساطة بين البائع والمشتري مقابل الحصول علي عمولة محددة ودون الحاجة لوجود مخزون من البضائع.

– مميزات الدروب شيبينج

هناك الكثير من المميزات التي تتعلق بالدروب شيبينج تجعله يبدو رائعاً خصوصاً كبداية في مجال البيع عبر الإنترنت، وهذه المميزات كالآتي:

١- لاتوجد تكاليف للعمالة حيث لاتوجد حاجة لمن يقوم بتخزين أو تغليف أو توصيل المنتجات، وكذلك يمكن لمالك المتجر الإلكتروني عن طريق بعض برامج الحسابات الإلكترونية إدارة حسابات المتجر بنفسه دون الحاجة في بداية الأمر لتوظيف محاسبين، ولا توجد كذلك حاجة لدفع إيجارات لمخزن أو مقر خاص بالمتجر.

٢- لاحاجة لرأس مال ضخم حيث أن التكلفة هي فقط تكلفة إنشاء المتجر الإلكتروني أو الإشتراك الشهري الخاص بمنصات إنشاء المتاجر الإلكترونية، بجانب بعض التكاليف الغير باهظة التي تضيف بعض المميزات لتطوير المتجر الإلكتروني.

٣- يمكن العمل من أي مكان فلا يتقيد مالك المتجر الإلكتروني بمقر محدد أو بلد أو دولة محددة، فيمكن العمل من المنزل أو المكتب أو المقهي أو السيارة أو أي مكان آخر.

٤- لاتتقيد بعدد معين من المنتجات فهناك تعدد وتنوع كبير للمنتجات، ويمكن عرض الآلاف من المنتجات التي يتيحها التجار للتسويق والبيع علي صفحات متجرك الإلكتروني.

– سلبيات الدروب شيبينج

علي الجانب الآخر من المميزات التي ذكرنا توجد بعض النقاط السلبية التي يجب كذلك ذكرها لموازنة الأمر وهي كالآتي:

١- هامش الربح صغير مقارنة ببيع منتجات تكون من مخزونك أو من صنع شركتك، وهذا أمر طبيعي فكلما قل الوسطاء كلما قلت تكلفة المنتج، وكلما كان الجهد والمخاطرة أكبر كما هو الأمر في حالة إمتلاك وإدارة مخزون من المنتجات كلما زاد هامش الربح.

٢- عدم وجود مخزون أو إمتلاك المنتجات يعني عدم رؤية المنتج بنفسك بالتالي تكون جودته غير واضحة لك بنسبة ١٠٠٪؜ وفي الغالب لاتستطيع بشكل جيد بيع منتج لاتراه أو تعرف إيجابياته وسلبياته علي العكس من الشركة التي تمتلك المنتج.

٣- أنت تتحمل أخطاء الموردين التي قد تحدث لأي سبب، فالمشتري لايعبأ بكون المنتج من متجر وسيط أو من المورد مباشرة ولا يعلم أصلاً أنه قام بشراء المنتج من متجر يعمل بطريقة الدروب شيبينج.

٤- توجد بعض المشكلات في الشحن فعلي سبيل المثال إذا كنت تتعامل مع أكثر من مورد في أكثر من مدينة أو دولة، بالتالي فالشحن يكون من أكثر من مكان والتكلفة تتفاوت مع أن المشتري قام بالشراء من نفس المتجر وقد تكون منتجات متشابهة لكن يتم شحنها من أماكن متفرقة.

٥- لايمكن الدفع عند الإستلام، وهي طريقة دفع هامة في الوطن العربي خصوصاً للمتاجر الإلكترونية الحديثة النشأة لأنها تعطي ثقة وطمأنينة بشكل أكبر للمتسوقين عبر متجرك.

– خطوات الدروب شيبينج

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

أما بالنسبة للخطوات الفعلية التي تمر بها هذه العملية من البداية حتي النهاية فهي بسيطة وغير معقدة تماماً ويمكن ترتيبها كمايلي:

أولاً إنشاء المتجر الإلكتروني:

المتجر الإلكتروني هو المنصة التي ستقوم بعرض المنتجات عليها وتعتبر الخطوة الأولي والأهم والتي إن تم تنفيذها بدقة وعبر منصة موثوقة تقدم دعم كامل وسريع فإن ذلك سيعطي إنطلاقة قوية للمتجر.

ثانياً عرض المنتجات:

بعد إنشاء المتجر يتم عمل حساب علي أحد المواقع التي تتيح خدمة الدروب شيبينج والتي سنذكر بعضاً منها في الفقرة التالية، ثم يقوم ذلك الموقع بتوفير البيانات الكاملة للمنتجات التي تخضع للدروب شيبينج من تفاصيل وصور في شكل ملفات يتم تحميلها علي جهاز الكمبيوتر ثم رفعها إلي متجرك الإلكتروني.

ثالثاً تسويق المتجر الإلكتروني:

وهذه تعتبر أكثر الخطوات التي تحتاج لبذل الكثير من الجهد، فليست هناك حاجة لمجهود بدني كتخزين أو تغليف أو شحن المنتجات وإنما هناك حاجة لمجهود ذهني يتمثل في محاولة نشر متجرك الإلكتروني بطرق التسويق الإلكتروني المختلفة والتي من أهمها الإهتمام بالمحتوي وجعله متميزاً، والتسويق عبر مواقع التواصل الإجتماعي والتسويق بالمقالات وغير ذلك من طرق التسويق التي يمكن التعرف عليها بشكل أكبر من خلال باب التسويق الإلكتروني في المدونة.

كذلك تقدم بعض المنصات التي يتم من خلالها إنشاء المتاجر الإلكترونية كمنصة ExpandCart ومنصة Shopify إستشارات تسويقية ودعم لمساعدتك علي ترويج متجرك الإلكتروني بطرق محترفة.

رابعاً بيع المنتجات:

بعد الجهد الكبير من إنشاء المنصة أو المتجر ثم عرض المنتجات ثم تسويق المتجر تبدأ مرحلة بيع تلك المنتجات، حيث ستشعر بدفعة كبيرة مع الكثير من الثقة عند بيع منتجك الأول عبر متجرك الإلكتروني، ليتم بعد ذلك التركيز علي إضافة منتجات اخري وزيادة أرباح متجرك.

خامساً شحن المنتجات:

بعد إتمام المشتري لعملية الشراء عبر متجرك ودفع الثمن المطلوب، تقوم أنت بدفع الثمن للمورد بجانب توفير عنوان هذا المشتري ليقوم المورد بشحن المنتج مباشرة له دون أي تدخل أو جهد منك.

سادساً آراء المتسوقين:

وأخيراً آراء المتسوقين عبر متجرك هي الأهم وتمثل مفتاح نجاح متجرك في المستقبل، فإذا كان العميل راضياً عن المنتج فقد كسبت بذلك عميلاً جديداً يضاف إلي قائمة عملائك، وإذا لم يكن راضياً سيكون عليك فعل شئ لحل المشكلة وتفاديها وعدم تكرارها مستقبلاً.

وفي كلا الحالتين فأنت الرابح الأكبر لأنك من خلال آراء العملاء ستمتلك مؤشرات عن أكثر المنتجات رواجاً والتركيز عليها والإهتمام بالمنتجات المشابهة لها، أو ستتعرف علي أسوأ المنتجات بالتالي تعمل علي إيجاد حل للمشكلة أو إزالة المنتجات من متجرك بالكلية.

– بعض المواقع التي تتيح الدروب شيبينج

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

هناك نوعان من المواقع التي تتيح خاصية الدروب شيبينج، أولاً متاجر إلكترونية تبيع بالجملة وتوفر رابطاً يكون في الغالب في أسفل الموقع يسمي Drop Shipping يمكن الإشتراك فيها، وبعض المواقع الأخري لاتظهر ذلك الرابط بالتالي يفضّل التواصل مع الدعم لمعرفة إذا كان بالإمكان العمل من خلالهم كDrop Shipper أم لا.

وهناك مواقع اخري تكون متخصصة بشكل كامل في توفير منتجات لمن يودون العمل بطريقة الدروب شيبينج، منها منتجات ذات ماركات عالمية معروفة وتقوم هذه المواقع بتوفير سعر التكلفة وسعر البيع بالتجزئة، وأهم تلك المواقع هي:

١- موقع AliExpress

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

يعد موقع علي إكسبريس أحد عمالقة التجارة الإلكترونية في الوقت الحالي وبه ملايين المنتجات، ويتيح خدمة الدروب شيبينج لكن ليست عبر رابط خاص، وإنما لابد من نسخ بيانات المنتج مع الصور ووضعها علي متجرك الإلكتروني، أو التواصل مع المورد لمحاولة الحصول علي أسعار متميزة، ثم عند إتمام عملية الشراء من قبل المشتري تقوم أنت بشراء المنتج وتضع عنوان المشتري ليتم شحن المنتج إليه مباشرة.

٢- موقع Banggood

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

موقع Banggood هو موقع صيني يحتوي علي آلاف المنتجات التي يمكن تسويقها وبيعها عبر متجرك الإلكتروني، وقد قمنا بعمل مراجعة له في مقالة سابقة، ويمكن الذهاب إلي صفحة الإشتراك بخدمة الدروب شيبينج مباشرة من هنا.

٣- موقع Sammydress

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

موقع Sammydress هو موقع صيني كذلك، ويختص بالأزياء بشكل عام ويحتوي علي آلاف المنتجات التي تقتصر علي الأزياء والإكسسوارات الخاصة بالرجال والنساء والتي يمكن عرضها وتسويقها عبر متجرك الإلكتروني، ويمكن الذهاب إلي صفحة الإشتراك في خدمة الدروب شيبينج لهذا الموقع من هنا.

٤- موقع Oberlo

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

موقع Oberlo يختلف بعض الشئ عن المواقع السابق ذكرها، فهو عبارة عن منصة توفر منتجات خصيصاً لمن يعملون بطريقة الدروب شيبينج مقابل إشتراك شهري وتجربة مجانية تعطي إمكانية عرض مايصل إلي ٥٠٠ منتج، لكن يعمل فقط إذا كان متجرك مستضافاً علي منصة Shopify ويوفر الموقع سعر الجملة وسعر البيع بالتجزئة لتلك المنتجات، ويمكن الذهاب للموقع والتسجيل من هنا.

٥- موقع Doba

أفضل طريقة للبيع عبر الإنترنت لمن لايمتلك منتجات “Drop Shipping”

موقع Doba كذلك يشبه الموقع السابق Oberlo تماماً من حيث طريقة العمل، وهو شريك لموقع Made In China المعروف عالمياً في مجال تجارة الجملة “Wholesale” وهي خدمة يقدمها الموقع مقابل إشتراك شهري أيضاً ويمكن التسجيل في الموقع والتجربة لإسبوعين مجاناً من هنا.

– هل يستحق الأمر أن تبدأ بالدروب شيبينج؟

علي الرغم من أن طريقة الدروب شيبينج تعرف بأنها الطريقة الأكثر سهولة لإمتلاك عمل (Business) خاص بك عبر الإنترنت بأقل التكاليف والمخاطر، إلا أن للدروب شيبينج في المقابل سلبيات عديدة تؤخذ في الإعتبار، وهناك من يستطيع التغلب علي تلك السلبيات دون البعض الآخر، وفي كلا الحالتين إذا كان لديك بعض المال فلا مانع من البدء والمحاولة لكن بطريقة مدروسة وعبر إستشارة أصحاب الخبرة.

وأفضل من يمكن أن يدلك ويعطيك الإستشارات باللغة العربية هم فريق الدعم الخاص بمنصة ExpandCart التي أثبتت تفوقها من بين منصات إنشاء المتاجر الإلكترونية، وهناك العديد من قصص النجاح لأشخاص قاموا بإنشاء متاجرهم عبر تلك المنصة في مختلف بلدان الوطن العربي وكانت بدايتهم هي العمل بطريقة الدروب شيبينج، إلي أن بدأوا بعد نجاحهم بإمتلاك مخزون ضخم خاص بهم بالتالي أصبح لديهم تحكم بشكل أكبر في المنتجات.

والدروب شيبينج طريقة سهلة وبسيطة لدرجة أنه بإمكانك بيع أي منتج من مورد أو موقع كبير عبر متجرك، عن طريق كتابة بيانات المنتج (يفضّل أن يكون بلغة بلدك) ووضع الصور في متجرك ثم شحن المنتجات مباشرة إلي عملائك مع التأكيد علي المورد بمراعاة عدم وضع شعار المتجر الإلكتروني الأصلي علي الشحنة.

– مثال –

إذا كنت تعرض منتجاً من موقع علي إكسبريس علي متجرك لبيعه بطريقة الدروب شيبينج، فليس من الإحترافية أن يري المشتري أن المنتج تم شحنه من متجر علي إكسبريس لأنه كان يتسوق عبر متجرك وليس عبر متجر علي إكسبريس وإلا سيذهب في المرة القادمة إلي علي إكسبريس مباشرة، حتي وإن لم يذهب إلي علي إكسبريس فبالتأكيد لن يعود إلي متجرك مجدداً.

– ختاما

سيكون عليك في حالة إنشاء متجر يعمل بطريقة الدروب شيبينج بذل جهد كبير خصوصاً من ناحية التسويق، فالفيصل في الدروب شيبينج هو سرعة الوصول للمستهلك، وهذا هو مايميز متجر عن متجر آخر قد يكون مشابهاً له تماماً، وخصوصاً أن التسويق لم يعد في الوقت الحالي أمراً صعباً منذ أن أصبح بالإمكان عمل كل شئ بواسطة الهاتف الذكي في أي وقت ومن أي مكان.

وأخيراً إذا لم تجرب الأمر فلن تعرف ما إذا كان مناسباً لك أم لا، ومنذ أن وضحنا أن الدروب شيبينج ليس بالأمر المكلف فلا مانع من وجهة نظرنا من خوض التجربة لعلها تكون بداية نجاحك في مجال التجارة الإلكترونية وخصوصاً البيع عبر الإنترنت.