تجارة إلكترونية

ما هي التجارة الإلكترونية (تقارير مهمة وأسرار تجارية)

محتوى المقالة (إنقر للذهاب إلى أحد المحتويات مباشرة)

مقدمة عن التجارة الإلكترونية

بدايةً ليس هناك ما يُسمى مقدمة عن التجارة الإلكترونيه، هذا إذا كنت تريد ان تصبح مُتمكن ومؤثر في عالم التجارة الإلكترونية ولديك الرؤية الكافية عن كل تفاصيل هذا العالم.

 لان التجارة الإلكترونية هي عالم ملئ بالتفاصيل والمعرفة التي يجب ان تعرفها وتتعلمها لكي تصبح ناجح في عالم التجارة الإلكترونية وهذا لا يعني اننا لن ندخل في تفاصيل خاصة بـ مقدمة عن التجارة الإلكترونية، بل سنخوض في تفاصيل أكثر في هذا العالم، و بالتأكيد البداية ستكون بالحديث عن مقدمة عن التجارة الإلكترونية.

لذلك نحن نحرص كل الحرص في هذا المقال على تقديم كل ما تريد معرفته عن التجارة الالكترونية، وكيف تبدأ بالعمل فيها وما الذي تريد حقًا معرفته بشكل عام عن هذا العالم الإفتراضي والمربح ايضًا، وبالتالي أنت بحاجة إلى الإستعداد حتى نهاية هذا المقال لكي تحصل على الإستفادة كاملة وتتعرف ايضًا على اهم الاسرار الخاصة بنمو الشركات ونمو المشاريع العاملة في مجال التجارة الإلكترونية.

كما ذكرنا الآن ان التجارة الإلكترونية مربحة، فما الدليل على هذا وإلى اي مدى هي مربحة فعلًا؟

سنتحدث الآن بـ لغة الأرقام وفقًا للشركة الرائدة في مجال التجارة الإلكترونية والتوزيع الإلكتروني للمستهلكين CNNB Solutions اصدرت تقرير خاص بالتجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط وافريقيا لعام 2022، وسنعرض بعض من هذه الأرقام كالآتي:

 تحوّل 91% من العملاء للشراء عن بُعد والدخول في عالم التجارة الإلكترونية فقط في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا مما يعني زيادة التدفق النقدي والأرباح السريعة في سوق التجارة الإلكترونية.

 زيادة واضحة في ايرادات التجارة الإلكترونية منذ فترة الوباء وحتى اليوم، وذلك بسبب اتجاه 73% من المستهلكين بالتسوق عبر الإنترنت ودخول عالم التجارة الإلكترونية.

  • 68٪ من العملاء في مصر و 67٪ من العملاء في الإمارات العربية المتحدة فضلّوا ان يتسوقوا مع علامات تجارية تُنتج السلع الخاصة بها في عبوات قابلة للتدوير واكثر صداقة مع البيئة ( هنا يمكنك اعادة التفكير في شكل عبوات المنتجات الخاصة بمشروعك القادم، والإستفادة من التوجه العالمي الجديد) 
  • 7 مليار دولار امريكي، هذا هو ناتج مبيعات التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية لعام 2020 وهو من اكبر الأرقام في هذه الصناعة ( وهذا يدل على التوسع العالمي وزيادة الإقبال على الشراء عن طريق المنصات الإلكترونية.)

يوجد الكثير من الإحصائيات الخاصة بمجال التجارة الإلكترونية ستوضح لك خارطة الطريق وكيف سيكون مستقبل هذا المجال وكيف يمكنك الاستفادة منه، يمكنك ايضًا الإطلاع على المصدر من CNNB واكتشاف  المزيد من الاحصائيات المهمة عن التجارة الإلكترونية.

وبالتأكيد هذه نبذة مختصرة وسريعة عن الارقام التي توضح مدى اهمية وجدية الربح من التجارة الإلكترونية، والتي من المتوقع خلال العام 2030 ان يتحول 95% من العالم إلى التجارة الإلكترونية دون الحاجة إلى التسوق التقليدي.

انت ايضًا لديك الفرصة الآن ان تصبح جزءًا في هذا العالم التجاري الضخم، وتزيد من دخلك وتوسع نطاق عمل مشروعك وتفكر في مشاريع قادمة، فّكر الآن في اسغلال مميزات التجارة الإلكترونية لانها تتيح لك توفير عمالة لان تواجدك عبر شبكات التواصل الاجتماعي والمواقع المختلفة يوصلك لعميلك واتمام عملية الشراء دون التدخل المباشر من العنصر البشري، وبالتالي ستكون التكلفة اقل في كل الأحوال بعد الاستغناء عن العنصر البشري بنسبة تتماشي مع ظروف اعمالك التجارية..

هذه كانت فقط مدخل بسيط ونبذة مختصرة وهي تُعتبر مقدمة عن التجارة الإلكترونية ولكن الآن سنتابع ونخوض في تفاصيل أكثر عن تعريف التجارة الإلكترونية وكيف يمكنك الربح منها وما هي مميزاتها وعيوبها، والافكار التي يمكنك الاستفادة منها لبدء تنفيذ او تحويل مشروعك إلى العالم الإفتراضي (التجارة الإلكترونية).

 ما هي التجارة الإلكترونية

في مقدمة الحديث عن تفاصيل وتعريف ما هي التجارة الإلكترونية، يجب ان نتوقف ونسأل هذا السؤال في البداية…

هل سمعت عن مصطلح الـ E-commerce من قبل؟

اذا كنت سمعت عنه بالفعل فـ أنت بالتأكيد تعلم انه نفس معني كلمة التجارة الإلكترونية باللغة الإنجليزية ولكن لنفس المعني، اذا كنت لم تسمع به من قبل فنحن هنا لنوضح لك ما هي التجارة الإلكترونية وما معني الاختصار في كلمة E-commerce.

حرف الـ E في الكلمة باللغة الإنجليزية اختصار لكمة Electronic و الكلمة الأخرى هي Commerce ومعناها تجارة فهي نفس المعني Electronic commerce هي التجارة الإلكترونية، والآن ما هي التجارة الإلكترونية؟

التجارة الإلكترونية هي ببساطة عبارة عن بيع وشراء المنتجات او الخدمات عبر الإنترنت بين المشتري والبائع، وبالتالي هنا نستنتج انه يجب ان يكون للبائع متجر على الانترنت لكي يدخل في عالم التجارة الإلكترونية، وسيتم بيع المنتجات للمشتري الذي يبحث عن منتجات هذا البائع على الإنترنت ومن هنا تتم عملية الشراء ببساطة، وسنتعرف بعد قليل كيف تتم العملية وآليات الدفع وهكذا.

التجارة الإلكترونية هي سوق التجاري الأسرع نموًا في العالم، والذي يمكن لأي رجل اعمال ان يتواجد فيه ويستمتع بمزاياه وكيفية استغلاله بالشكل المناسب للمشروع الخاص به وتقديم الدعم للعملاء المتواجدين في عالم التجارة الإلكترونية وتحقيق أرباح بصورة أكثر تطور ونمو.

وإذا كان يدور في ذهنك الآن سؤال، هل هذه هي الصورة الوحيدة فقط للشراء عبر الانترنت بائع مع مشتري ؟ وهذه النقطة في صلب الموضوع المطروح عن ما هي التجارة الإلكترونية؟

والإجابة انه ليست هذه الصورة الوحيدة فهي صورة من اصل 4 صور للبيع والشراء عبر الإنترنت وسنطرحهم الآن

  • الصورة الأولي وهي B2C او ما يعرف بـ Business to Consumer، سنتحدث عنها بالتفصيل في الجزء الخاص بأنواع التجارة الإلكترونية.
  • الصورة الثانية وهي B2B او ما يعرف بـ Business to business، سنتحدث عنها بالتفصيل في الجزء الخاص بأنواع التجارة الإلكترونية.
  • الصورة الثالثة وهي C2C او ما يعرف بـ Consumer to Consumer، سنتحدث عنها بالتفصيل في الجزء الخاص بأنواع التجارة الإلكترونية.
  • الصورة الرابعة وهي C2B او ما يعرف بـ Consumer to business، سنتحدث عنها بالتفصيل في الجزء الخاص بأنواع التجارة الإلكترونية.

التجارة عبر الإنترنت يتم تبسيطها بشكل ملحوظ طوال الوقت لتقديم اسهل وافضل تجربة شرائية للمستهلك عبر الإنترنت وضمان عودته مرة أخرى، لذلك كل ما عليك فعله هو انشاء متجر خاص على الإنترنت و اضافة منتجاتك وطرق الدفع التي يوفرها المتجر الخاص بك وسياسات الإستلام والتسليم وتعريف بالمنتج الخاص بك وكيفيفة شحنه والمدة المتوقع ان يصلها فيها هذا المنتج، الخ… 

التجارة الإلكترونية يزداد عليها الطلب، وذلك بسبب التواجد المستمر لمعظم سكان العالم على الإنترنت ومع التطور الهائل في التكنولوجيا لم يعد هناك إلا القليل من الناس الذين يذهبون للتسوق في المولات او بالشكل التقليدي في الأسواق والمحلات، ولكن يجد البعض الراحة والسهولة بأنه يمكنه طلب ما يريد بضغطات بسيطة على أزرار الهاتف وانتظار مسؤول الشحن لتوصيل المنتج او الخدمة التي تم طلبها في خلال ايام او ساعات، فـ لماذا يذهب إلى السوق ويتعرض لتكاليف أعلى في ايجاد مواصلات للتنقل بين الأسواق و نقل المشتريات، الخ…

ينصح معظم المحللين الإقتصاديين بضرورة فتح نوافذ جديدة لأصحاب المشاريع والدخول في عالم التجارة الإلكترونية والاستفادة من مميزاتها ومعرفة طرق واسرار الربح منها وزيادة الدخل العام لمتجرك.

انت الآن تعرف ما هي التجارة الإلكترونية وكيف يتم استخدامها وما هي نوعية المعاملات التي تتم عبر هذه الشبكات.

سنعرض لك الآن جزء من منشوراتنا بخصوص التجارة الإلكترونية على منصة Facebook، يمكنك متابعتنا على الفيس بوك إذا كنت بحاجة لمعرفة المزيد عن موضوعاتنا المختلفة.

ما هي التجارة الإلكترونية؟ — تجارة واقتصاد

أنواع التجارة الإلكترونية 

1- B2C التاجر إلى المستهلك

2- B2B التاجر إلى التاجر (الشركة إلى الشركة)

3- C2C المستهلك إلى المستهلك

4- C2B من المستهلك الى التاجر

بعد ان تعرّفنا على ماهية التجارة الإلكترونية، فـ الآن سنطرح لك بعض الخصائص الخاصة بكل نوع منها، وكمان ذكرنا أنواع التجارة الإلكترونية سابقًا، سنتحدث عن انواع التجارة الإلكترونية لكن بالتفصيل وليس تعريف فقط.

النوع الأول: Business to consumer: 

هو ابسط واكثر أنواع التجارة الإلكترونية انتشارًا في العالم من قبل التوجه الإلكتروني حتى، وهي عبارة عن عملية بيع بين العلامة التجارية او المتجر و الشخص المشتري، وهي الآن تأخذ صورة كبيرة ومنتشرة على الانترنت حيث يتم تقديم الخدمة او المنتج للعميل ويستطيع العميل فقط النقر عليها واضافة بيانات الدفع وانتظار الإستلام فقط.

ويوجد العديد من المواقع التي تُعتبر هي أمثلة على هذا النوع البسيط من انواع التجارة الالكترونية مثل موقع أمازون Amazon او موقع سوق.كوم Souq.com وغيرها الكثير من المواقع، والتي بدأت بتجارة صغيرة، لكن الآن من اشهر المواقع في عالم التجارة. 

النوع الثاني:  Business to busines

هو نوع من أنواع التجارة الإلكترونية 

هنا يتم التعامل بين طرفين هما في الأساس لديهم اعمال تجارية يمكن ان تكون مشابهه لبعضهم البعض او لا ولكن ليسوا اشخاص مستهلكين، فهي عملية بيع منتجات او خدمات من شركة لشركة أخرى تريد هذه المنتجات او الخدمات سواء لإستخدامها في الشركة او لإعادة بيعها للمستهلكين مرة أخرى، وهي واحدة من أكثر الأنواع شيوعًا على الانترنت في الفترة الأخيرة، ويمكن الإستثمار فيها بسهولة.

يمكن ان نستدل بأمثلة على هذا النوع مثل شركة تبيع ادوات كهربائية لشركة اخرى، او شركة تقدم خدمات السوفت وير Software لشركة اخرى وهكذا. 

النوع الثالث:  Customer to business

هو نوع من أنواع التجارة الإلكترونية 

مفهوم هذا النوع هو عكس نوع التجارة B2C، فـ هنا يقوم المستهلك او المستخدم ببيع خدمة او منتج لشركة تعمل في سوق تجاري ما، وهذا النوع هو الأقل انتشارًا في مجال التجارة الإلكترونية، لكونه غير متعارف عليه كثيرًا مثل باقي أنواع التجارة الإلكترونية ، ولكن بدأ في الانتشار مؤخرًا.

مثال على ذلك: شخص يقدم خدمات تصوير المنتجات لشركات تريد ان تنشر صور منتجاتها لعملائها، هنا يقوم المصور بتقديم هذه الخدمة للشركة، ويتم الإتفاق عبر الإنترنت، وايضًا مثل الأشخاص الذين يعملون في مجال التسويق الرقمي، ويقدمون الخدمات التسويقية للشركات الأخرى.

النوع الرابع: consumer to consumer

هو نوع من أنواع التجارة الإلكترونية 

في هذا النوع ببساطة تتم عملية البيع فيه بين مستهلك ومستهلك آخر، بدون اي تدخل من شركات، هذا النوع يُعتبر من اجدد الأنواع التي انتشرت مؤخرًا في مجال التجارة الإلكترونية، بسبب زيادة الطلب على شراء المنتجات المستعمله مثلًا بين الاشخاص وبعضهم وعمليات البدل الخ…

ولكن السؤال الآن، هل هذه فقط هي الطريقة الوحيدة الخاصة بنوع الـ C2C؟

الإجابة بالطبع لا، لانه مع الزيادة الضخمة في اعداد المتسوقين على شبكات الانترنت في مجال التجارة الإلكترونية، ظهرت أعمال جديدة مثل وظيفة التسويق بالعمولة وهي ذات علاقة وثيقة بفكرة بيع الاشخاص بين بعضهم البعض، فـ يمكن لشخص بيع منتج او خدمة لشخص مقابل نسبة ربح بسيطة من عملية الشراء.

مثال على ذلك: موقع eBay و موقع اولكس OLX ومواقع أخرى.

فوائد التجارة الإلكترونية

1- متجر إلكتروني لعرض المنتجات او الخدمات

2- مبيعات غير محدودة

3- الإستفادة من تقيمات العملاء 

4- استخدام البيانات لإعادة الإستهداف

5- البيع غير محدود النطاق

فوائد التجارة الإلكترونية كثير ومتعددة بغض النظر عن مجال العمل الخاص بمشروعك او متجرك على الانترنت، لكن اذا تحدثنا عن فوائد التجارة الإلكترونية فهناك الفوائد الأساسية التي لا يمكن التغاضي عنها، بل يُنصح بإستغلالها دائمًا لتطوير مجال عملك وتحقيق اقصى استفادة وربحية من متجرك…

قبل الدخول في تفاصيل فوائد التجارة الإلكترونية يجب التذكير بأن التجارة الإلكترونية هي احد اهم اسباب نجاح المشاريع الناشئة، خاصًة عند حدوث بعض الأزمات سواء الإقتصادية او القهرية مثل الوباء المنتشر مؤخرًا، حيث توجه جميع المستهليك للشراء عبر منصات شبكة الإنترنت بشكل اضطراري، فهذا تمثيل دقيق لمقولة ” مصائب قوم عند قوم فوائد “.

  • الفائدة الأولى من فوائد التجارة الإلكترونية هي خاصة ببداية مشروعك بشكل فعلي، انشاء متجر بشكل تقليدي يتطلب منك العديد من الموظفين العاملين بأجور مختلفة، وايضًا تحتاج إلى نفقات خاصة بمساحة المتجر او مساحة الأرض التي سيقوم عليها متجرك في مكان ما، بالإضافة إلى التكلفة العالية للطباعة والواجهة الخاصة بمتجرك وتكاليف أخرى.

أما الإعتماد على التجارة الإلكترونية لا يحتاج إلى كل هذه التكاليف، بل ستساعدك التجارة الإلكترونية على التوسع بنطاق عملك على الانترنت والوصول السريع إلى عملائك المستهدفين فقط والأكثر ربحية لمجالك، كما يمكنك فتح قنوات جديدة واضافة اي اصناف او منتجات جديدة لمتجرك بسهولة، وايضًا الوصول لعملاء جُدد او توسيع شريحة العملاء المستهدفين وتوفير الخدمات والمنتجات لهم بشكل مباشر دون الحاجة لعدد كبير من الموظفين، لذلك هي واحدة من اهم فوائد التجارة الإلكترونية                              

  • بيع بلا حدود 

واحدة من اكبر المشاكل التي تواجه اصحاب المشاريع في ارض الواقع هي عدم وجود مخزون كافي بسبب عدم القدرة على تحمل تكاليف المخازن، وبالتالي يخسر اصحاب المتاجر او المشاريع عدد من العملاء بسبب عدم توافر المنتج بشكل كافي او تواجد المنتج بعدد محدود.

أما اذا ما نظرنا لها من وجهة نظر التجارة الإلكترونية فهناك فائدة من فوائد التجارة الإلكترونية وهي بيع بلا حدود، لانه كل ما عليك كصاحب متجر فقط إضافة تفاصيل المنتج المتاح في المخزون وتوفير كميات كبيرة ببساطة لانك تمتكلك متجر افتراضي، وليس عليك اي مصاريف اضافية، لذلك يمكن استخدام مخازن في اماكن مختلفة لتوفير المنتج طوال الوقت، وعدم خسارة اي عملية شراء، ومن هنا تساعدك التجارة الإلكترونية في بيع بلا حدود وهي واحدة من اعظم فوائد التجارة الإلكترونية.                                       

  • أرقام مبيعات علنية تدل على الجودة

لماذا يتم اعتبار هذه النقطة من ضمن فوائد التجارة الإلكترونية؟ 

الإجابة ببساطة، انه يمكن لأي عميل بعد اتمام عملية الشراء ان يضع تعليقًا خاص بالمنتج او الخدمة المقدمة على موقع متجرك عبر الإنترنت وكتابة تجربته الإيجابية مع المنتج، وبالتالي يُشجع عدد أكبر ويحفزهم للشراء والتطلع لنفس التجربة الإيجابية التي مر بها العميل الأول.

ايضًا يمكنك استخدام اختيار وهو اظهار عدد عمليات الشراء لهذا المنتج، وكلما زاد هذا العدد، دل على الجودة العالية لهذا المنتج او الخدمة التي يقدمها المتجر الخاص بك، هنا يزداد الطلب على المنتج او الخدمة الخاصة بك، وتزداد الثقة بين عملائك بسبب الأرقام الضخمة التي بالفعل استخدمت او استفادت من المنتج او الخدمة الخاصة بك.

  • أكثر من 2 مليار مستخدم يقوم بالتسوق عبر الانترنت في مجال التجارة الإلكترونية

بعد الحديث عن هذه النقطة يمكنك الرد بنفسك على سؤال ” هل هذه النقطة فعلًا من ضمن فوائد التجارة الإلكترونية ام لا؟ “

الآن إذا قمت بإنشاء متجر إلكتروني فأنت يمكنك الوصول لأعداد ضخمة من المستهلكين المتواجدين على نفس الشبكة، على عكس اذا كان متجرك فقط في ارض الواقع في مكان ما، سيصلك إليك المستهلكين المتواجدين في هذا المكان فقط وأعدادهم أقل بدرجة كبيرة مقارنةً بأعداد المستهلكين (مستخدمي الانترنت).

لذلك الوصول إلى أكبر عدد من المستخدمين هي واحدة من اهم فوائد التجارة الإلكترونية التي يجب استغلالها بشكل سليم والعمل على رفع كفاءة المنتج او الخدمة الخاصة بمتجرك لزيادة اعداد الشراء وخدمة هذه الأرقام الضخمة من المستهلكين.

هناك ايضًا طرق اخرى يمكنك استغلالها للوصول إلى عملاء جدد طوال الوقت، وهي الدخول وانشاء متجرك الخاص على تطبيقات اخرى مثل تطبيقات مواقع التواصل الإجتماعي مثل ( فيس بوك – انستغرام – تويتر – يوتيوب ) الخ…

هذه فرصة لا يمكن الإستغناء عنها للوصول إلى عدد اكبر من العملاء بشكل مستمر على عكس المتجر التقليدي، والآن هل هذه فعلًا فائدة من فوائد التجارة الإلكترونية ؟

  • بيانات العملاء واعادة الإستخدام

لفهم هذه النقطة سنقوم بعمل مقارنة بين ( المتجر التقليدي vs المتجر الإلكتروني )، لتحديد ما اذا كانت من ضمن فوائد التجارة الإلكترونية او لا…

 الآن إذا قام عميل بشراء شئ ما من متجرك التقليدي، ستكون عملية شراء عادية وفي الغالب العميل ليس بحاجة لان يترك بياناته مثل رقم الهاتف او البريد الإلكتروني او ما شابه.

في المتجر الإلكتروني العميل مُضطر إلى ملئ قاعدة بيانات لإتمام عملية الشراء ومن هنا يترك لك رقم الهاتف الخاص به والعنوان والبريد الإلكتروني وبعض البيانات الشخصية الخاصة بعميلك المستهدف، من هنا يمكنك استخدام هذه البيانات بشكل ايجابي لخدمة هذا العميل مرة اخرى، وايضًا تحقيق عائد مادي مرة اخرى لمتجرك وذلك عن طريق ارسال رسالة نصية تعلن فيها عن بداية خصومات على منتجات معينة او خدمات خاصة بمتجرك، وبالتالي ستصله هذه الرسالة، ويقوم بالشراء مرة أخرى، هل ترى هذه فائدة من ضمن فوائد التجارة الإلكترونية ؟

يمكنك الإطلاع على ملخص الفوائد من خلال مجموعة الصور في الأسفل

أهداف التجارة الإلكترونية

1- المبيعات

2- الموقع الإلكتروني

3- تحليل البيانات

4- تقليل التكاليف

5- سرعة إتمام عمليات الشراء

6- عدم الإلتزام بحدود جغرافية محددة

أهداف التجارة الإلكترونية متشعبة بدرجة كبيرة وبمجرد الحديث عن أهداف التجارة الإلكترونية يجب التفكير في العميل المستهدف الخاص بمتجرك او مشروعك القائم في عالم التجارة الإلكترونية، لانه في الاساس جميع اصحاب الأعمال والمشاريع يتنافسون لخدمة العميل المستهدف، لذلك اذا لم تكن أهداف التجارة الإلكترونية بالنسبة لك كصاحب مشروع او متجر تعمل على خدمة ومعرفة سلوك العميل وتحقيق احتياجاته فأنت تُبحر في الإتجاه الخاطئ…

ولكن الآن كيف يمكني تحديد أهداف التجارة الإلكترونية الخاصة بي؟ وما هي في الأساس أهداف التجارة الإلكترونية ؟

1- المبيعات

واحدة من أهداف التجارة الإلكترونية هي زيادة المبيعات بشكل عملي ومنتظم لكي تستطيع توسيع استثمارك في العمل في مجال التجارة الإلكترونية، هناك استراتيجيات مختلفة لزيادة مبيعات المشروع او المتجر الخاص بك، ولكن ايًا كانت هذه الاستراتيجية التي يمكن ان تستخدمها، فالمهم انك تقوم بتحليل الأرقام والبيانات الخاصة بمتجرك على فترات منتظمة لكي تستفيد من هذه الأرقام وتدلك على تعديل الاستراتيجية او الحفاظ عليها وتطويرها بشكل ما. 

على سبيل المثال من أهداف التجارة الإلكترونية زيادة المبيعات عن طريق البريد الإلكتروني، فهو عامل مساعد إذا كنت تحصل على بريد العملاء الخاص بهم، يمكنك اعادة مراسلتهم واخبارهم بآخر العروض والتخفيضات الخاصة بمتجرك، ومن ثم يقومون بإعادة الشراء منك مرة أخرى وزيادة الثقة في المتجر، بالإضافة إلى التيكتيكات الخاصة بمحركات البحث الخاصة بمشروعك أو متجرك، مثل تهيئة محركات البحث لتتوافق مع نظام محرك البحث جوجل، ومن ثم تظهر في نتائج البحث الأولى، وسنقوم بنشر مقال قريبًا يوضح الطريقة المناسبة لتهيئة محركات البحث الخاصة بمشروعك او متجرك الإلكتروني.

2- موقعك الإلكتروني الخاص بعملك في مجال التجارة الإلكترونية

يمكننا اخذ هذه النقطة في الإعتبار فهي واحدة من ضمن أهداف التجارة الإلكترونية ، ولكن هل فقط انشاء موقع إلكتروني هو هدف في حد ذاته؟

بالطبع لا، فالعديد من المواقع متواجدة داخل المنافسة في مجال التجارة الإلكترونية، لكي تُميّز متجرك يحب ان يكون الموقع الخاص بك سريع الإستجابة، فهذا يساعد العميل على التنقل السهل بين المنتجات او الخدمات المعروضة على الموقع الخاص بك، فإذا كان الموقع بطئ ولا يستجيب مع العميل، فـ من المتوقع ان يغلق العميل الموقع و يتجه لموقع آخر يتسوق به بشكل أسهل واسرع مما عليه موقعك انت كصاحب مشروع او متجر إلكتروني…

لذلك من اهم أهداف التجارة الإلكترونية هو إنشاء موقع ويب خاص بمشروعك بسرعة مناسبة وممتازة لتحقيق اقصى استفادة من أعداد العملاء الراغبين في استهلاك منتجاتك او خدماتك، ومساعدتهم في ذلك لتحقيق ارباح وتزيد من مبيعات مشروعك.

ملحوظة: يجب ايضًا التأكد من ان الموقع الخاص بك تم انشاءه ليتوافق مع مقاسات الهواتف الذكية، وليس فقط المقاس التقليدي الخاص بالأجهزة مثل الكمبيوتر المحول (لاب توب ) او مشتقاته، بل يكون ايضًا آخذ في الإعتبار مقاسات الهواتف لانه عدد كبير من المتسوقين يستخدمون هواتفهم الذكية في إتمام فعل الشراء.

3- تحليل بيانات العملاء وسلوكهم الشرائي

من أهداف التجارة الإلكترونية انه إذا كان هناك ضعف في المبيعات، بالرغم من وجود عدد كبير وكافي يتصفح موقعك بإستمرار فهنا يجب الحذر، والعمل على تغيير الاستراتيجية الخاصة بك لكي تحقق مبيعات لانه لا فائدة من أعداد الزوار الضخمة إذا لم يكن المشروع غير مستفيد بشكل مباشر من هذه الأعداد.

لذلك يُنصح هنا بتحليل بيانات العميل وسلوكه عند الدخول على الموقع، هل هو فعلًا مهتم بما تقدمة ام انه يدخل ويخرج سريعًا دون فعل اي شئ خاص بعملية الشراء او حتى فحص المنتج او الخدمة التي تقدمها، هنا تأتي الحاجة إلى جمع بيانات العملاء. 

يشمل جمع بيانات العملاء الخصائص الديموغرافية مثل اهتمامات العملاء والجنس و الموقع و العُمر وسجل التصفح وسجل المتصفح وما إلى ذلك. من خلال حفظ هذه البيانات يمكنك جذب العميل الأمثل والأكثر ربحًا لمشروعك. 

4- تقليل التكاليف الباهظة

من أعظم أهداف التجارة الإلكترونية انه يمكنك تقليل التكاليف الإدارية المسؤولة عن جذب عملاء جدد بمرورًا بكمية العمالة ورجال المبيعات، كل هذا يمكنك توفيره وهذا هدف من ضمن أهداف التجارة الإلكترونية ، ولكن كيف يتم هذا؟

يمكنك استغلال خدمات جوجل حيث يتيح لك فرصة الظهور في نتائج البحث الأولي والتي عادة ما يضغط عليها العملاء المهتمين بمنتج او خدمة ما.

على سبيل المثال انت تبيع منتج (ساعة يد)، عند قيام احد العملاء بعمل بحث في جوجل على ساعة يد، فـ يجب ان يكون متجرك من ضمن اول 3 نتائج في صفحة البحث الأولى لكي تزيد فرصة التسوق من خلالك، وهذا ما يمكنه فعله بتحسين محركات البحث لمتجرك وفقًا لجوجل، ومن ثم يمكنك تحليل بيانات العملاء الذين قاموا بعمليات شراء فعليه، ويمكنك الاستفادة من البريد الإلكتروني على سبيل المثال لتشجيع العملاء على الشراء من متجرك مرة أخرى، وكل هذا بشكل مجاني، لذلك هذا يُعتبر هدف من أهداف التجارة الإلكترونية فهي تساعد اصحاب المشاريع على تقليل التكاليف ورفع كفاءة المواقع والمنتجات او الخدمات الخاصة بالمتجر الإلكتروني.

5- السرعة في إتمام العمليات التجارية

واحدة من أهداف التجارة الإلكترونية انها تساعد العملاء واصحاب المشاريع على مساعدة بعضهم واتمام عمليات الشراء عبر الانترنت بسرعة رهيبة وبسهولة دون التدخل البشري بنسبة كبيرة، على عكس المتاجر التقليدية التي غالبًا ما يكون فيها هيكل وظيفي واكثر من موظف يتعامل مع العميل واخيرًا إتمام عملية الشراء عن طريق الكاشير او ما شابه.

6- عدم الإلتزام بحدود جغرافية محددة

من اهم أهداف التجارة الإلكترونية هو عدم الإعتراف بحدود معينة لإتمام عملية البيع على عكس المتجر التقليدي، أنت تخدم العميل المحيط بمكان عملك فقط، لكن المتجر الإلكتروني يمكن لأي عميل مستهدف ان يقوم بعملية الشراء عبر الإنترنت وتوصيل المنتج له بكل سهولة، وبالتالي زيادة في عدد العملاء وزيادة في مبيعات اصحاب المشاريع.

مزايا التجارة الإلكترونية

1- امكانية تقليل التكاليف، وزيادة الأرباح

2- تحليل البيانات 

3- الوصول للعميل الإنطوائي

4- عمليات بيع متاحة 24 ساعة

5- اضافة منتجات جديدة بسهولة

6- امكانية الدفع بأكثر من طريقة

بعد ان تحدثنا عن فوائد التجارة الإلكترونية، فما هي مزايا التجارة الإلكترونية وكيف يمكنك استغلالها كصاحب مشروع او متجر إلكتروني؟

كما هو معلوم لدى الكثير من الناس هذه الأيام وخاصة ان التجارة الإلكترونية اصبحت مهيمنة على معظم اقتصاد العالم لسهولة الوصول إلى العميل وسهولة إيجاد العميل لمتجرك واتمام عمليات شراء ضخمة بضغطات أزرار فقط، فـ ليس هناك ما هو ابسط من هذا النظام…

لذلك يتطّلع دائمًا رواد الأعمال سواء اذا كانوا لديهم بالفعل متجر تقليدي او لا، يتطلّعون إلى استغلال مزايا التجارة الإلكترونية وكيفية الاستفادة منها اقصى استفادة، لذلك سنتوجه بالحديث الآن عن  مزايا التجارة الإلكترونية ومنها:

1- خفض التكاليف وبالتالي الأسعار 

تأتي المنافسة من هذه النقطة بالتحديد، إذا استطاع صاحب المشروع او المتجر تقليل تكاليف المشروع الخاص به، فـ بالتأكيد يستطيع تقليل تكلفة البيع وجذب عدد أكبر من العملاء للإستفادة بالسعر المناسب للسلعة، ومن هنا نعتبر هذه احدى  مزايا التجارة الإلكترونية عن التجارة التقليدية او المتجر التقليدي، فـ هنا يختار العميل التسوق عبر الانترنت لانه سيحصل على نفس المنتج او الخدمة ولكن بسعر أقل، لانك كصاحب متجر إلكتروني لديك إختيار خفض الأسعار مقارنةً بصاحب المتجر التقليدي.

2- التنبؤ بالمبيعات المستقبلية بسهولة

عند الحديث عن  مزايا التجارة الإلكترونية، يجب ان نتحدث عن تسهيلات موقع البحث الأشهر جوجل لأصحاب المشاريع الإلكترونية والمتاجر، هل سمعت عن خاصية Google analytics ؟ 

هذه هي واحدة من  مزايا التجارة الإلكترونية المقدمة من جوجل وهي من اسمها تساعد اصحاب المتاجر الإلكترونية في تحليل البيانات الخاصة بعمليات الشراء والتي تقوم بدورها بإخراج بيانات البيع والشراء وايضًا العمليات التي لم تكتمل…

لكن كيف يمكن لأصحاب المشاريع التجارية الإستفادة من هذه الأداة؟ يمكنك الإستفادة من الأرقام والبيانات التي تقدمها الأداة والتنبؤ بمبيعاتك وأرباحك المستقبلية بناءًا على ما تم في العام الماضي مثلًا او الشهر الماضي، كما يمكنك تحليل سلوك العملاء الذين لم يقوموا بإتمام عمليات الشراء وتقديم عروض مثلًا لهم، او إرسال رسائل عبر البريد الإلكتروني ومعرفة الأسباب، ومحاولة جذبهم مرة أخرى.

إذا لاحظت عمليات شراء متكررة من مكان او بلد معين، يمكنك تقديم خدمات او منتجات خاصة بهذا البلد أكثر والإستفادة من القوة الشرائية هناك وتحقيق ارباح ومبيعات أكثر وهكذا، والآن هل تريد الإطلاع على هذه الأداة، وهل ترى حقًا انها تعتبر من  مزايا التجارة الإلكترونية؟

3- عميل الظل 

هل حل مشكلة عميل الظل يعتبر من ضمن  مزايا التجارة الإلكترونية؟ بالطبع نعم، لكن من هو عميل الظل؟

هناك عملاء انطوائيين لا يُفضلون الخروج كثيرًا للتسوق او الخروج بشكل عام، ولكن هم ايضًا عملاء محتملين ولديهم الرغبة في شراء خدماتك او منتجاتك، الآن هي فرصتهم الذهبية للشراء دون الإحتكاك بأي فرد او شخص في هذه العملية الشرائية، وهذا ما يشجعهم على إتمام عملية الشراء، ولكن لماذا تعتبر هذه النقطة من ضمن  مزايا التجارة الإلكترونية؟

عند التفكير في هذه النوعية من العملاء، إذا كنت صاحب متجر تقليدي لن ترى هؤلاء العملاء، وبالتالي انت تخسر عدد عملاء يمكن ان يحققوا مبيعات او ارباح لمشروعك، على العكس تمامًا في عملية الشراء عبر الإنترنت، فأنت تحقق الربح من هذه النوعية من العملاء بسبب دخولك في عالم التجارة الإلكترونية. 

4- 24 ساعة في 7 ايام الأسبوع 

هذه ليس فقط احدى  مزايا التجارة الإلكترونية، هذه من اقوى  مزايا التجارة الإلكترونية وستعرف السبب الآن.

ما هي ساعات العمل المتعارف عليها في المتجر التقليدي العادي سواء في مكان ما او داخل احد المولات المشهورة؟

ايًا كان عدد ساعات العمل، فهي بالتأكيد ليست 24 ساعة متواصلة كل يوم من ايام الاسبوع، أليس كذلك؟

أعتقد الآن انت تفهم ماذا أعني هنا بالتحديد، المتجر الإلكتروني الخاص بمشروعك يعمل 24 ساعة في اليوم على مدار الاسبوع ولست بحاجة لمواعيد عمل معينة، كذلك عمليات الشراء تتم بشكل اوتوماتيكي بالكامل دون التدخل منك، لذلك كما ذكرنا هي من اهم  مزايا التجارة الإلكترونية في العالم الحديث التي يتمناها اي صاحب مشروع او متجر قديمًا.

دعني اخمن الآن ما هو اول شئ ستفعله بعد انشاء متجرك الإلكتروني؟ يمكنك الذهاب للخروج او النوم، وستحقق أرباح بالطبع :)

5- الدفع بأكثر من طريقة 

 مزايا التجارة الإلكترونية ليست فقط مزايا لأصحاب المشاريع او المتاجر الإلكترونية،  مزايا التجارة الإلكترونية ايضًا خاصة بالعميل وكلما سهّلت عليه عملية الشراء اصبحت ميزة يجب اخذها في الإعتبار واستغلالها بشكل سليم…

بمجرد امتلاكك لمتجر إلكتروني، يمكنك اضافة أكثر من طريقة للدفع بالتعاون من أكثر من بنك وأكثر من بطاقة، كما يمكنك إضافة إمكانية التقسيط إذا كانت من ضمن سياسات الدفع الخاصة بمشروعك او متجرك الإلكتروني، ولكن انت مازال امامك اختيارات متعددة وكذلك العميل سيقوم بإتمام عملية الشراء بـأي طريقة مناسبة والدفع بسهولة الآن، على عكس المتجر التقليدي الذي يمتلك طريقة او اثنين للدفع فقط، وخسارة باقي العملاء الذين يريدون خيارات اخرى للدفع.

6- توسيع وزيادة حجم المشروع

في حالة التفكير في التوسّع بمشروعك التجاري سواء إذا كنت تريد زيادة مساحة المتجر او اضافة بعض المنتجات الجديدة ستحتاج بالطبع إلى تغيير بعض اساسيات المتجر مثل اضافة رفوف أكثر، وبالتالي تغيير في الديكور بشكل عام او يمكن ان تفكر في نقل كل الأشياء لمكان آخر اكثر مساحة…

لكن إذا فكرت في التوسّع داخل متجرك الإلكتروني، فأنت لست بحاجة إلى اي شئ مما تم ذكره، بل فقط كل ما يجب فعله هو اضافة المنتجات او الخدمات التي تم اضافتها على موقعك الخاص على الانترنت والإعلان عنها بشكل مناسب لجذب عملاء جدد او إخبار العملاء الحاليين بما تمت اضافته بكل سهولة، وبالتأكيد هذه واحدة من  مزايا التجارة الإلكترونية.

قُمنا بتلخيص هذه المزايا على منصة لينكدان- LinkedIn، يمكنك تحميل هذه الصور والإحتفاظ بها عند الحاجة، تابعنا على لينكدان لمعرفة المزيد عن الموضوعات التجارية والإقتصادية المختلفة.

header800 — تجارة واقتصاد

متطلبات التجارة الإلكترونية

1- تجربة تسوّق غير مُعقدة

2- حلول للسلة الفارغة 

3- سياسة الإسترجاع

4- متجر مناسب للجوال

5- خدمة دعم العملاء

6- الشحن

7- المحتوى التسويقي

8- البريد الإلكتروني

9- إثبات الجودة

الآن انت على علم بالتجارة الإلكترونية وما هي و كيف يمكنك الإستفادة من مميزات التجارة الإلكترونية، وكذلك كيف يمكنك إستغلال فوائدها المتعددة، اذا كنت على وشك الدخول في عالم التجارة الإلكترونية، او دخلت بالفعل فـ إليك بعض من متطلبات التجارة الإلكترونية الضرورية، ولكن يجب العلم ان متطلبات التجارة الإلكترونية متعددة ومنها الفني والتسويقي وغيرهم والآن سنتحدث عن متطلبات التجارة الإلكترونية بالتفصيل…

  • متطلبات التجارة الإلكترونية الفنية الخاصة بمتجرك الإلكتروني

1- تجربة تسوّق غير مُعقدة

المشكلة:

معظم المتسوقين او العملاء بشكل عام يتم تشتيتهم بسبب عدم النظام في الموقع الإلكتروني، وبالتالي يغادرون المتجر الإلكتروني سريعًا لعدم السهولة في الوصول إلى المنتجات او الخدمات التي يرغبون في شرائها، خصوصًا مع وجود منافسة قوية في عالم التجارة الإلكترونية، فهم ليسوا بحاجة بأن يبذلوا مجهود أكبر في الحصول على المنتج او الخدمة الخاصة بك.

الحل: 

ساعدهم في تجربة شراء سهلة وبسيطة، يمكنك تنظيم موقعك وفتح خانات مُقسمة على حسب المنتجات المشابهه أو آخر العروض، او المنتجات/الخدمات الأكثر مبيعًا الخ…

ساعد عملائك على الخروج من صفحة إلى أخرى بسهولة بدون وضع تعقيدات او ملفات غير ضرورية تبعدهم عن الهدف الرئيسي وهو سرعة الشراء، لذلك إنشاء نظام يساعد العميل على سهولة التنقل بين صفحات متجرك وتسهيل عملية الشراء هي واحدة من متطلبات التجارة الإلكترونية.

مثال: 

موقع Nike او Zara يمكنك الإستمتاع بتجربة التسوق بسهولة وايجاد المنتجات بشكل أكثر تنظيمًا وهناك العديد من المواقع المشهورة التي يمكنك النظر إليها، ومعرفة أحدث الأساليب لتسهيل عمليات الشراء على عملائك، وسنذكر خلال المقال مواقع كثيرة ناجحة في عالم التجارة الإلكترونية.

2- السلة الفارغة

المشكلة:

أكثر من 50% من العملاء حول العالم يتركون السلة قبل إتمام عملية الشراء ومغادرة الموقع او المتجر الإلكتروني، وهناك اسباب كثيرة تدفعهم لهذا، منها بطئ شديد في الموقع او في الصحفة الخاصة بإتمام عملية الشراء، او رؤية تكاليف لم يتم الإعلان عنها مثل الضرائب المضافة او ارتفاع تكلفة الشحن بشكل مبالغ فيه، او سياسات الدفع المُعقدة والغير آمنه، الخ…

الحل: 

 من ضمن متطلبات التجارة الإلكترونية تعيين متخصص في المواقع الإلكترونية لرفع سرعة الصفحات الخاصة بمتجرك الإلكتروني والعمل على تحسّينه بشكل مستمر، ايضًا يجب على اصحاب المتاجر الإلكترونية توضيح سياسات الشحن وسياسات الدفع، واضافة خيارات التقسيط إذا وجدت، بالإضافة إلى التأكيد على ان طرق الدفع والتعامل مع بنوك آمنة الخ…

3- سياسة الإسترجاع

المشكلة: 

عدد كبير من المستهلكين يترددون في التعامل مع المتاجر الإلكترونية او الشراء اونلاين بسبب الخوف من اكتشافهم ان المنتج او الخدمة المطلوبة غير مناسبة بعد إتمام عملية الشراء، وايضًا يمكنك فهم تفكير المستخدم او العميل الخاص بك، فهو يشتري منتج لم يلمسة او يرى مدى جودته، فقط كل ما يعرفه هو صور للمنتج او وصف له.

الحل:

اذا كنت حريص على كل عميل يدخل لشراء منتج او خدمة من موقعك الإلكتروني، فـ يجب إضافة سياسة الإستبدال او الاسترجاع بشكل واضح، لزيادة ثقة العميل في مشروعك او متجرك والعودة للتعامل معك مرة أخرى، لذلك فسياسة الإسترجاع جزء من متطلبات التجارة الإلكترونية.

مثال: 

متجر Chic thing 

4- متجر مناسب للجوال

المشكلة:

معظم مستخدمي الإنترنت يتصفحون المواقع من هواتفهم الذكية، هناك أعداد ضخمة تتم عمليات الشراء الخاصة بها من الهاتف فقط دون الحاجة إلى استخدام الحاسوب او جهاز الكمبيوتر (لاب توب)، ومعظهم ايضًا يجد مشاكل في المتاجر المختلفة اثناء تصفحهم او تسوقهم عبر الهاتف الذكي (Smar phone)

الحل:

من اهم متطلبات التجارة الإلكترونية هو انشاء متجر إلكتروني مناسب لمقاسات وسرعة الهواتف الذكية، فـ انت بالتأكيد في حاجة لتحقيق مبيعات من عدد أكبر من العملاء وعدم خسارة اي عميل محتمل لشراء المنتج او الخدمة الخاصة بك، لذلك يجب التعامل مع المتجر الإلكتروني بإحترافية لتقديم افضل تجربة تسوق متماشية ومناسبة للهواتف الذكية.

مثال: 

موقع امازون- Amazon 

موقع اوبر – Uber 

موقع Aliexpress

5- خدمة دعم العملاء

المشكلة:

عادة ما يواجه بعض العملاء مشاكل فنية في المتجر الإلكتروني مثل مشكلة تسجيل الدخول او إتمام عملية الشراء، او قد يكون هناك مشاكل في طرق الإتصال ومتابعة شحن المنتج الخ…

الحل:

يمكن لأصحاب المتاجر الإلكترونية تعيين بعض الموظفين لقسم خدمة العملاء للرد على استفسارات العملاء، ومساعدتهم في الوصول إلى المنتجات او الخدمات، والطرق المناسبة لإتمام عمليات الشراء، والمتابعة مع العميل بشكل عام سيزيد من ثقة العميل في المتجر، لذلك خدمة العملاء واحدة من متطلبات التجارة الإلكترونية.

مثال:

موقع ديل – Dell

موقع سامسونج – Samsung 

6- الشحن

المشكلة:

أكثر من 50% من العملاء يتوقعون شحن طلباتهم في اسرع وقت ممكن، حتى ان بعض العملاء يريد الطلب في نفس اليوم، كما ان هناك العديد من العملاء يتوقع تكاليف شحن قليلة او شحن مجاني.

الحل:

يُفضل ان يقوم اصحاب المتاجر الإلكترونية بتوضيح تكاليف الشحن ان وجدت، وكذلك مدة الشحن وكيفية الوصول والإستلام، والتأكيد على التعامل مع شركات شحن آمنة وموثوق بها.

أمثلة:

موقع امازون – Amazon 

ماذا عن متطلبات التجارة الإلكترونية التسويقية؟ هذا الجزء من متطلبات التجارة الإلكترونية لا يقل أهمية عن المتطلبات الفنية.

1- المحتوى التسويقي

المشكلة:

يواجه العديد من العملاء مشكلة عدم وجود تفاصيل كافية عن المنتج أو الخدمة المقدمة من بعض المواقع او المتاجر الإلكترونية، وقد تسبب هذه المشكلة في مغادرة بعض العملاء للموقع قبل إتمام عملية الشراء، والبحث عن متجر آخر بوصف أعمق للمنتج او الخدمة وكيفية الإستخدام.

الحل:

يجب على أصحاب المتاجر الإلكترونية إضافة وصف للمنتج او الخدمة المتاحة على المتجر الإلكتروني ومساعدة العملاء بشكل اسهل لمعرفة مدى جودة وفاعلية المنتجات المقدمة لهم، كذلك الإهتمام بتسويق المنتجات او الخدمات على المنصات الأخرى، التي ستقوم بدورها بتحويل العميل إلى المتجر لإتمام عملية الشراء، لذلك التسويق بالمحتوى هي واحدة من ضمن متطلبات التجارة الإلكترونية.

مثال: 

موقع ابل – Apple 

موقع امازون – Amazon 

2- البريد الإلكتروني

المشكلة:

يحتاج الكثير من العملاء المتابعة مع المتجر الإلكتروني لمعرفة مواعيد وصول المنتج والتأكيد على منطقة التسليم، وايضًا بعض الأرقام الخاصة بمسؤولين الشحن، الخ…

الحل:

معظم اصحاب المتاجر يغفلون عن البريد الإلكتروني وهو احد اهم متطلبات التجارة الإلكترونية، لانه اداة للمتابعة مع العملاء، والتأكيد من خلاله على مرحلة ما قبل استلام المنتج، ايضًا يمكن استخدام البريد الإلكتروني (Gmail) في التسويق للمنتجات او الخدمات الأخرى، في حالة وجود عروض او الاعلان عن منتج او خدمة جديدة ستقوم بإرسال رسالة على البريد الإلكتروني وتشجيع العملاء للشراء.

3- إثبات الجودة بالمحتوى

المشكلة: 

يبحث الكثير من العملاء على تقييمات ومراجعات (فيديو) لبعض المنتجات او الخدمات المطلوبة لمعرفة مدى جودة المنتج وكيف يمكن استخدامه بأكثر من طريقة، ولكن لا يوجد الكثير من هذه النوعية من المحتوى.

الحل:

يمكن لأصحاب المشاريع او المتاجر الإلكترونية مضاعفة مبيعاتهم بهذه الطريقة، حيث يمكنك طلب تقييمات من عملائك بعد عمليات الشراء، وتجميع التعليقات والتقييمات الإيجابية ونشرها على موقع المتجر الإلكتروني او على منصات التواصل الإجتماعي المختلفة كدليل على جودة المنتج / الخدمة التي تقدمها، ايضًا الفيديوهات التوضيحية للمنتج او الخدمة مهمة في تشجيع العملاء للشراء او الوصول لعملاء محتملين.

مثال:

موقع ايكيا – IKEA

يوجد الكثير من المتطلبات الخاصة بالتجارة الإلكترونية، لكن هذه بعض النقاط المهمة التي يمكنك النظر فيها كصاحب مشروع او متجر إلكتروني عند التحدث عن متطلبات التجارة الإلكترونية.

و الآن سنعرض لك الأساسيات التي تحتاجها عند بداية مشروعك الإلكتروني، تابعنا على Pinterest لمعرفة المزيد عن موضوعات التجارة والاقتصاد الخ…

مكونات التجارة الالكترونية — تجارة واقتصاد

اسئلة شائعة في التجارة الإلكترونية 

1- ما هي افضل المنتجات للتجارة الالكترونية؟

  • المنتجات المتعلقة بالهواتف الذكية ( اكسسوارات الهواتف ) 
  • الملابس الرياضية ( للألعاب الرياضية المختلفة ) 
  • ساعات اليد والحائط ( خاصةً ساعات smart watch )
  • حقائب الظهر ( منها مخصصة لحمل لاب توت )
  • منتجات العناية الشخصية ( خاصةً للأطفال حديثي الولادة )
  • الأدوات الرياضية المنزلية ( Fitness )
  • مستحضرات التجميل للنساء
  • العطور 
  • منتجات غذائية للحيوانات الأليفة
  • الملابس واكسسوارتها
  • المنتجات الخاصة بمفروشات المنزل
  • أدوات منزلية 
  • الملابس الداخلية ( رجالي – نسائي ) 
  • أدوات الحلاقة ( ماكينات ومشتقاتها)
  • الأحذية الرياضية
  • الكتب 
  • الأجهزة الإلكترونية المنزلية 
  • الدورات التعليمية ( علوم اونلاين ) 

2- ما هي مزايا وعيوب التجارة الالكترونية

مزايا التجارة الإلكترونية:

  • تكاليف أقل، سعر مناسب، مبيعات أكثر 
  • إمكانية تحليل بيانات العملاء لإعادة استهدافهم وبالتالي زيادة المبيعات
  • يمكن الوصول لمتجرك 24 ساعة في اليوم على مدار الأسبوع
  • طرق دفع مختلفة وآمنة، وبالتالي عمليات شراء أكثر 
  • سهولة إنشاء متجر إلكتروني ومباشرة العمل في ايام معدودة
  • عدم الإلتزام بمكان محدد للبيع، خدمة العملاء من كل مكان
  • توسيع المشروع، واضافة منتجات او خدمات بسهولة
  • تسهيل عملية الشراء للعملاء الإنطوائيين 
  • سهولة الإنتشار والوصول لأكبر عدد من العملاء المحتملين بسهولة

عيوب التجارة الإلكترونية:

  • انقطاع الإنترنت عند العميل احيانًا اثناء عملية الشراء
  • صعوبة تجربة المنتج او رؤية على الطبيعة، مما يسبب تخوف عند بعض العملاء
  • عدم الوصول للعملاء الذين لا يستخدمون الإنترنت 
  • مشاكل الأمان والخصوصية، مما يزيد من تخوف بعض العملاء قبل إتمام عملية الشراء
  • كثرة المتاجر الإلكترونية، زيادة المنافسة 
  • عدم امتلاك بعض العملاء لبطاقات بنكية اثناء الدفع
  • صعوبة الوصول للعميل عند وصول مندوب الشحن

3- هل فعلا التجارة الالكترونية مربحة؟

سنجيب على هذا السؤال بالأرقام الخاصة بالتجارة الإلكترونية وهل فعلًا التجارة الالكترونية مربحة ام لا؟ 

وفقًا لتقارير شبكة CNNB لحلول التجارة الإلكترونية الآتي:

تشير التقارير الخاصة بالتجارة الإلكترونية في منطقة افريقيا والشرق الأوسط ان نمو التجارة الإلكترونية سيصل إلى 50 مليار دولار خلال الأعوام المقبلة.

 هناك تقارير اخرى من نفس الشبكة بالتعاون مع أكبر الشركات اللوجيستيه في المنطقة مثل أرامكس وتابي ان هناك تزايد ملحوظ في التسوق عبر الإنترنت في المملكة العربية السعودية، وان معدل النمو في التجارة الإلكترونية يصل إلى 39% سنويًا، كما انه هناك إقبال شديد ومنافسة قوية في عالم التجارة الإلكترونية في الإمارات بنسبة 38% سنويًا…

ترجع هذه الاحصائيات في الأصل منذ بداية الجائحة في العالم، هناك تقارير تشير إلى ان هناك أكثر من 73% من المتسوقين مُستمرون في التسوق منذ بداية الجائحة وحتى الآن، بالإضافة إلى وجود أكثر من 91% من المتسوقين في الشرق الأوسط يُفضلون التسوق عبر الإنترنت. 

صرح نيكولاس برايلانتس، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ ( CNNB ) ان حوالي 68% من العملاء في مصر يُفضلون التعامل مع العلامات التجارية ويُفضلون استمرار الإستهلاك عبر المتاجر الإلكترونية المختلفة، بالإضافة إلى 67% من العملاء ايضًا في الإمارات يُفضلون التسوق عبر الإنترنت، ويتوقع الخبراء نمو السوق التجاري الإلكتروني بنسبة أعلى في المستقبل.

60% من العملاء في الشرق الأوسط وشمال افريقيا يُفضلون التعامل مع المتاجر الإلكترونية الأكثر أمانًا في طرق الدفع وسياسات الإسترجاع السلسة، ويسعون لتجربة تسوق سهلة وآمنة.

هذا الجزء الأول من الإجابة على سؤال ( هل فعلا التجارة الالكترونية مربحة؟)، لكن هل تعلم حجم المنافسة في سوق التجارة الإلكترونية؟ لذلك سنناقش الآن أهم النقاط التي يجب ان تتوفر في متجرك الإلكتروني لتساعدك على الربح المستمر والآمن، وهما كالآتي:

  • سياسات استرجاع آمنة وسهلة 
  • خدمة عملاء على مدار الساعة والإهتمام بإستفسارات العملاء بإستمرار
  • سرعة الشحن والعمل على تقليل تكاليف الشحن
  • إضافة طرق دفع مختلفة لتناسب جميع العملاء، وبالتأكيد طرق دفع آمنة 
  • توضيح صور كافية لما تقدمة على متجرك الإلكتروني، واضافة وصف مُفصل للمنتج او الخدمة.
  • تطوير منتجاتك وخدماتك بشكل مستمر بسبب المنافسة القوية في مجال التجارة الإلكترونية
  • عمل خطة تسويقية جيدة لجذب اكبر عدد من عملائك وعملائك المحتملين.
  • تنظيم المتجر الإلكتروني الخاص بك لتسهيل تجربة الشراء على عملائك.

والآن دورك ، للإجابة على سؤال ” هل فعلا التجارة الالكترونية مربحة؟ ” 

4- ما هو مفهوم التجارة الالكترونية؟

في البداية يجب ان تعرف مصطلح الـ E-commerce وهو اختصار لكلمة التجارة الإلكترونية، والآن ما هو مفهوم التجارة الالكترونية؟

التجارة الإلكترونية هي بيع وشراء اي شئ ولكن عبر الإنترنت، يمكن ان تعرض منتجاتك او خدماتك على متجر إلكتروني، وبذلك تُعتبر ضمن احد رواد الأعمال في مجال التجارة الإلكترونية…

كذلك طرق الدفع كلها تكون إلكترونية في هذا المجال سواء طرق دفع عن طريق البنوك او اي وسيلة دفع إلكتروني، التجارة الإلكترونية هي الأسرع نموًا في العالم، وهي تعتبر اكبر صرح للتسوق في العالم عن طريق الإنترنت، ويمكنك دخول عالم التجارة الإلكترونية إذا كنت صاحب مشروع او تبيع اي شئ 

5- ما هي اهم خصائص التجارة الالكترونية؟

يوجد خصائص متعددة في مجال التجارة الإلكترونية وسنقوم الآن بتوضيح أهم هذه الخصائص وهي كالآتي:

1- سهولة طلب المنتج او الخدمة من خلال المتجر الإلكتروني 

2- قلة العنصر البشري، خفض تكاليف قسم إدارة الموارد البشرية

3- السيطرة على جزء الحسابات، وعمل تقارير شهرية بسهولة بضغطة زر 

4- تطوير المشروع بسهولة، مع إمكانية اضافة منتجات او خدمات جديدة على الموقع بسهولة

5- فتح مجالات جديدة للبيع

6- وصول لأكبر عدد من العملاء بأبسط الخطط التسويقية

7- زيادة الأرباح من خلال استهداف شريحة جديدة من عملائك المحتملين 

8- انتشار العلامة التجارية الخاصة بمتجرك الإلكتروني بسهولة 

9- الاستفادة من الوقت والجهد، لان التركيز متوجه في منطقة واحدة فقط (الانترنت)، عكس المتجر التقليدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.