مال واقتصاد

المحاسبة المالية (مفهومها وأنوعها)

المحاسبة المالية (مفهومها وأنوعها)

منذ تاريخ بداية المعاملات التجارية، كان اصحاب المشاريع يلجأون للحسابات بأشكال مختلفة لكي يستطيعوا جمع وتلخيص البيانات الخاصة بتجارتهم لمعرفة مدى قوة المشروع، وما هي التكاليف والمصروفات والأرباح وما إلى ذلك، حتى في عصرنا هذا تطور هذا العلم وأصبحت المحاسبة المالية جزء لا غنى عنه لكل أصحاب الشركات والمؤسسات لتقييم وتعديل أهداف الشركة على حسب معاملاتها وميزانيتها الخاصة بالإدارة المالية فيها، لذلك سنناقش الآن تعريف المحاسبة المالية بشئ أكثر تفصيلًا…

محتوى المقالة (إنقر للذهاب إلى أحد المحتويات مباشرة)

تعريف المحاسبة المالية 

المحاسبة المالية هي عملية جمع وتلخيص وعرض المعلومات المالية الناتجة عن المعاملات التجارية من خلال البيانات المالية، بمعنى آخر يتم استخدام المحاسبة المالية لتوضيح المعاملات المالية لأصحاب الشركات بتنسيق مقبول وقابل للتغيير من قبل جميع الشركات، يظهر ايضًا دور المحاسبة المالية من خلال استخلاص الميزانيات العامة منها، وبيانات الدخل، بالإضافة إلى التقارير المالية الخاصة بالمعاملات التجارية المختلفة…

من خلال المحاسبة المالية ايضًا يمكن تقييم وتعريف أداء الشركة خلال فترة زمنية محددة، وتُعتبر وسيلة سهلة لتوضيح البيانات للأطراف الخارجية للشركة أو المؤسسة.

الفرق بين المحاسبة والمحاسبة المالية

هناك اختلاف بين المحاسبة والمحاسبة المالية، حيث انها جزء من كل، بمعني آخر أن المحاسبة المالية هي فرع من فروع المحاسبة ويمكن إختصار الفرق بين المحاسبة والمحاسبة المالية كالآتي…

كل المعاملات المالية الخاصة بالشركة تختص بها المحاسبة، إذا كانت إدارة المحاسبة في الشركة تعمل بشكل جيد، فسيكون للإدارة سياسات وإجراءات محددة للمصروفات وإدارة البيانات وإنشاء التقارير المالية.

أما المحاسبة المالية فهي تهتم بإعداد وتنظيم هذه التقارير، لأنها تعمل على أساس معلومات دقيقة ومُستخرجة بشكل مدروس، بالإضافة إلى أنها تتبع “مبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا” (المعروفة أيضًا باسم GAAP). تضع مبادئ المحاسبة المقبولة عموماً معايير محاسبية في الولايات المتحدة لمجموعة واسعة من الموضوعات ، بما في ذلك عرض البيانات المالية.

يمكنك الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول الإدارة المالية للشركات من خلال مقال توضيحي على موقعنا من هنا 

أنواع المحاسبة المالية

أنواع المحاسبة المالية تختلف على حسب طبيعة العمل داخل المنظمة المحاسبية، حيث أنهما يعتمدان على النقد والإستحقاق، يعملان على نفس الإطار المفاهيمي لمحاسبة القيد المزدوج لتسجيل بيانات المعاملات وتحليلها خلال فترة زمنية محددة وهما كالآتي:

1- النوع الأول من أنواع المحاسبة المالية هو المحاسبة النقدية

المحاسبة النقدية تُتيح لك التركيز فقط على معاملات الشركات التي تنطوي على النقد، أما المعاملات التي ليست لها بيانات نقدية مثل الأحداث الإقتصادية الأخرى فإنها ليست مهمة لأنها لا تدخل في البيانات المالية بناءًا على طريقة المحاسبة النقدية، يعمل مسؤول الحسابات في الشركة على خصم أو إضافة الحساب النقدي في كل إدخال دفتر يومية ، اعتمادًا على المعاملة.

2- النوع الأول من أنواع المحاسبة المالية هو محاسبة الاستحقاق

طريقة المحاسبة على أساس الإستحقاق تعمل على تسجيل جميع البيانات الخاصة بالمعاملات بعيدًا عن إن كانت هذه العمليات داخلة أو خارجة، حيث أن هذا النوع يشمل ايضًا المحاسبة النقدية، ولكنه يتخطاها ويقوم بتسجيل جميع المعاملات الخاصة بالأنشطة المتداولة في الشركة…

هذا يعني مصطلح ” التراكم” حيث يتم تسجيل جميع العناصر والعمل على أنها مُلزمة قانونيًا حتى لو لم يتم الدفع فيها نقدًا، وفي هذه الحالة تنقسم حسابات الشركة إلى قسمين وهما كالآتي:

الحسابات الدائنة: هي كمية الأموال التي تدين بها الشركة للبائعين الذين يتعاملون معها، حتى يتم تجميعها، وهي تُعتبر حسابات إلتزامية على الشركة.

الحسابات المدينة: هي مستحقات وممتلكات خاصة بالشركة تدين بها العملاء

أهداف المحاسبة المالية

أهداف المحاسبة المالية عديدة ومنها:

  1. النظر إلى المشكلات المالية في الشركة بشكل موضوعي، وبالتالي فهم أسباب هذه المشكلات لوضع الحلول اللازمة.
  2. مصدر للمعلومات والبيانات المالية التي تساعد أطراف عديدة للتعامل مع المنظمة وفهم إدارتها المالية، سواء كانت أطراف داخلية أو خارجية.
  3. تجميع وتسجيل المعاملات المالية اليومية، وسهولة النظر فيها بشكل مستقل وفقًا لأهداف الشركة.
  4. معرفة نسبة أرباح الشركة، وتحديد أفضل طرق الإستثمار بناءًا على المعلومات المالية في الشركة.
  5. تحديد أصول الشركة، بالإضافة إلى معرفة إلتزامات الشركة لخلق التوازن المالي في الشركة.
  6. معرفة مقدار وحجم السيولة في الشركة، والعمل على تتبع أصول الشركة القابلة للتسييل.
  7. الوقوف على أساس مالي صلب، وتجنب المخاطرة المالية في الشركة.
  8. معرفة مصادر الربح أو الخسارة من خلال البيانات المالية للشركة.
  9. عرض وتقديم التقارير المالية للجهات المختصة في الشركة.
  10. من خلال البيانات المالية يمكن التنبؤ بالوضع المالي في الشركة في وقت محدد.

القوائم المالية 

تم وضع القوائم المالية كمصدر ومعيار أساسي في المحاسبة المالية من مجلس معايير المحاسبة المالية Financial Accounting Standards Board، وذلك لتسهيل الوصول إلى البيانات المالية الخاصة بالشركة، حيث يستطيع الموردون والدائنون والمستثمرون في الشركة الإطلاع على القوائم المالية للشركة في خلال فترة زمنية محددة سواء خلال سنة أو ربع سنة وتشمل القوائم المالية الآتي: وفقًا لموقع investopedia 

1- بيانات الدخل: 

وفيها يعتمد على تسجيل الإيرادات والمصروفات لحساب الربح والخسارة في الشركة، حيث يتم طرح المصروفات من الإيرادات…

ايضًا يتم تسجيل وإصدار فواتير للإيرادات أثناء البيع فقط وذلك في خلال فترة زمنية محددة.

2- التدفق النقدي:

تعمل على تحديد ما هو متاح من رأس المال في وقت محدد، حيث يتم تسجيل كيف تدخل الأموال وكيف تخرج…

يعد بيان التدفق النقدي ضروريًا لإظهار مدى السرعة التي يمكنك من خلالها الحصول على النقد إذا كنت في حاجة إليه ، لأنه لا يأخذ في الاعتبار أشياء مثل المواد الخام أو المشتريات التي تم إجراؤها – ولكن لم يتم سداد ثمنها بعد – على الائتمان.

3- الأرباح المحتجزة:

فيها يتم توضيح حجم الأرباح التي تم الوصول لها في الشركة في خلال فترة محددة ولم يتم توزيعها على المستثمرين.

4- الميزانية العمومية:

تعمل الميزانية العمومية على إظهار الأصول، و الإلتزامات وحقوق الملكية الخاصة بالشركة، كما أنها تُظهر القيمة المالية للنشاط التجاري في فترة زمنية محددة، بالإضافة إلى ذلك فإن الميزانية العمومية توضح مدى تدفق الأموال في الشركة وإذا كان بإمكانك سداد إلتزاماتك المادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.