تجارة دولية

ماهي أنواع التجارة ومفهومها وخصائصها

ذكرنا في مقالنا السابق المفهوم الصحيح لسؤال ماهي التجارة من أكثر من وجهة نظر مختلفة وكيف كلاً منها استطاعوا أن يستفيدوا من التجارة، إن كنت ترغب في معرفة ماهي التجارة والمفاهيم المتعلقة بها اضغط هنا، والان يمكننا ان نتحدث بشكل مفصل عن أهم أنواع التجارة وكيف يمكن أن تستغل مميزات كل نوع في تسويق تجارتك الخاصة.

ماهي انواع التجارة:

التجارة عبارة عن المفهوم الاقتصادي الرئيسي لنمو الدولة، لأن التجارة تعتمد على حركات البيع والشراء للسلع أو الخدمات مقابل عائد مادي يدفعه المشتري بشكل مستمر مقابل تلك الخدمة أو السلعة مما يزيد من رأس مال المشروع والدولة، ويوجد أنواع متعددة للتجارة لكن أهمها هي التي تتعلق بالأمور السياسية مثل عنصر المكان لأنه يوفر عمليات البيع والشراء للمنتجات والخدمات التي تحدث بين التاجر والمستهلك، يتمحور عنصر المكان في أنواع التجارة بين التجارة الداخلية والتجارة الخارجية التي تحدث بين الدول والتجارة الالكترونية التي تحدث عبر الشبكات العنكبوتية كطريقة لنجاح العمليات التجارية.

بما إن كل نوع من أنواع التجارة مختلف عن الآخر، وهذا يعني أن كل نوع له تعريف وخصائص ومميزات وعيوب وعوامل محدد له تساعده على النجاح، لهذا السبب يجب أن تعرف أهم أنواع التجارة هي:

1- التجارة الدولية.

2- التجارة الداخلية.

3- التجارة الالكترونية.

سوف نناقش مفاهيم وأنواع وخصائص ومميزات كلاً من تلك الأنواع في السطور القادمة من هذا المقال.

أنواع التجارة:

ماهي التجارة الداخلية:

يتوجب وجود عناصر أو أنواع متعددة من التجارة لنجاح العمليات التجارية داخل البلد الواحدة، وتتميز التجارة الداخلية او المعروفة باللغة الانجليزية بـ (Internal Trade) بوجود 3 أنواع رئيسية لجعل الحركة التجارية الداخلية للأسواق المحلية أكثر سلاسة وسوف تتعرف على كل أنواع التجارة الداخلية في السطور القادمة:

ماهي انواع التجارة الداخلية:

1- تجارة الجملة:

تاجر الجملة هو تاجر يشتري السلع وخدمات متنوعة بكميات كبيرة للغاية ومن ثم يقوم ببيعها بالجملة لتجار آخرين مثل تاجر التجزئة أو المؤسسات الصناعية، بالتالي لا يوجد علاقة بين تاجر الجملة والمستهلكين بشكل مباشر على الإطلاق، وأحد أهم الخصائص التي يملكها  تاجر الجملة هي:

– ان تاجر الجملة يعتبر أهم رابط وصل بين الشركات وتجار التجزئة.

– من أحد واجبات تاجر الجملة هو تصنيف البضائع وتغليفها في أقسام صغيرة ونقلها وتسويق سعرها في الأسواق.

– من مميزات تاجر الجملة هي قدرته على بيع كمية كبيرة، بالتالي يزداد العائد المادي الشركات المصنعة للمنتج بشكل ضخم مرة واحدة.

2- تاجر النصف جملة:

تاجر النصف جملة يقوم بعمل مشابه لتاجر الجملة لكن الاختلاف يكمن في معدل سعر البضائع التي يجمعها تاجر النصف جملة وهي تكون متوسطة الكمية والسعر.

3- تاجر التجزئة:

في البداية تجارة التجزئة هي المرحلة النهائية لتوزيع البضائع للمستهلكين، وايضاً هي عمليات شراء السلع التجارية وبيعها بشكل مباشر إلى المستهلكين النهائيين، كما أن يمكن لتاجر التجزئة أن يستخدم طرق مختلفة لبيع المنتجات مثل: عبر الهاتف أو شخصياً. 

التجارة الداخلية عبارة عن جميع العمليات التجارية التي تضمن التجارة وتبادل المنتجات والخدمات داخل حدود الدولة وفي جميع مدنها، وتتخصص التجارة الداخلية الي صناعات محلية وانتقال منتجاتها بين مدنها، تحمل التجارة الداخلية أهمية كبيرة للدولة لأنها تتسبب في زيادة السيولة النقدية المستمرة، و تضمن عدم طلب الإمدادات المادية من خلال عمليات الاستيراد والتوريد من دولة اخرى، وبالتالي سوف تزداد الصناعات المحلية والاعتماد على الإمدادات المحلية الخاصة بالدولة فقط.

لكن ما هو منظور الاقتصاد للتجارة الداخلية؟

يعتبر فرع التجارة الداخلية، أحد أهم الفروع الرئيسية للدراسات الاقتصادية، لأنه يقوم بإدارة ومراقبة وتنفيذ العمليات الدراسية والانشطة الاحصائية الرقمية التي تخص التجارة الداخلية مثل:

1- تجارة الجملة.

2- تجارة التجزئة.

3- تجارة المركبات وعمليات الصيانة.

توفر نتائج الدراسات الاقتصادية البيانية التي تخص التجارة الداخلية وأهم التفاصيل التي تخص تجارة التجزئة وتجارة الجملة وتجارة المركبات، وتلك الإحصائيات البيانية مهمة لأنها تحسم النتائج الرقمية للناتج المحلي الإجمالي وتأثيرة على المؤشرات الاقتصادية للدولة، وليس هذا فقط، تلك البيانات تعتبر مهمة للغاية للباحثين و المخططين وراسمي السياسات، حتي يستطيعون معرفة أسباب البطالة وما هو القسم المسؤول لانتكاس الدولة.

لهذا السبب من منظور الاقتصاد أن دراسة التجارة الداخلية من أهم وأقوى الدراسات الاقتصادية التي تساعد في زيادة الإنتاج المحلى وازدهار الأيادي العاملة في الدولة مما يقلل نسبة البطالة في الدولة ويرفع من تنمية الدولة اقتصادياً ومادياً مما يجعل الدولة تعتمد على ذاتها وليس على التمويلات التي تأخذها من الدول الأجنبية، لهذا السبب يقوم القسم بتوفير دراسة سنوياً لجميع الشركات العاملة في المدن الكبيرة حتى المدن الصغرى، ويصدر قسم الدراسات الاقتصادية تلك الإحصائية سنوياً كما يتم نشرها في نهاية شهر مايو كل سنة.

ماهي التجارة الدولية:

لماذا التجارة الدولية أكثر تعقيدًا من التجارة الداخلية؟ — تجارة واقتصاد

التجارة الدولية أو المعروفة بمصطلح (International trade) هي عبارة عن العمليات التجارية التي يتم فيها تبادل الخدمات أو السلع أو رأس المال خارج حدود الدولة، بدأ ظهور التجارة الدولية بسبب احتياجات الأفراد إلى سلع وخدمات لم تكن متوفرة في بلدانهم بسبب محدودية الموارد الطبيعية والخام في الدولة، لهذا السبب يوجد بعض الدول التي لم تتمكن من إنتاج جميع المنتجات والخدمات التي يتطلبها الشعوب مما يجعلها تشتري تلك الخدمات من بلدان أخرى، تستخدم التجارة الدولية طرق الشحن المختلفة لنقل المنتجات من دولة إلى أخرى، وعند عمليات المقايضة في التجارة الدولية يمكن استعمال العملات التجارية المقبولة عالمياً.

أصبحت التجارة الدولية من أهم العوامل المؤثرة عالمياً التي تساهم في تحقيق المستويات المعيشية العالية عند جميع شعوب العالم، وفي حين أن التجارة الدولية كانت مشهورة من قدم الزمن، إلا أنها أصبحت أكثر أهمية في النواحي الاقتصادية والسياسية والاجتماعية في الأعوام السابقة.

بشكل عام ومختصر، لا توجد دولة تتميز بحصولها على المواد الخام التي تساعد على إشباع رغبات الشعوب بالتالي لن يكون في اكتفاء ذاتي، لهذا السبب يجب أن تعتمد الدول على بعضها البعض من خلال عمليات الاستيراد وتوريد البضائع لتوفير وإشباع رغبات شعوب العالم.

ماهي التجارة الدولية؟

بشكل عام التجارة الدولية عامل مهم لتنمية الدول لأنها تحدث بين دولة وأخرى، كما أنها تجمع بين عمليات وأنظمة وقواعد مختلفة لتساعد العمليات التجارية، لهذا السبب تعرف التجارة الدولية بأنها أكثر تعقيدا من التجارة الداخلية.

ماهي أنواع التجارة الدولية:

يوجد العديد من الأنواع التي تساعد التجارة الدولية على وصول المنتجات من دولة إلى أخرى، ومن أهم تلك الأنواع التالي:

  1. تجارة الاستيراد.
  2. تجارة التصدير.
  3. إعادة التصدير.
  4. التجارة داخل الصناعة.
  5. التجارة بين الشركات.
  6. التجارة بين الصناعات.

1- تجارة الاستيراد:

النوع الأول من أنواع التجارة الدولية هي تجارة الاستيراد حتى تستطيع التجارة الدولية أن تنجح تحتاج الى عنصر الاستيراد وهو عبارة عن عملية شراء البضائع والخدمات التي يتم صناعتها من قبل مصنعيها في دول أخرى.

ومثال على هذا النوع هي عملية استيراد زيوت الطعام من مصنعيها في الصين حتى يمكن بيعها في دولة مثل أفريقيا. 

2- تجارة التصدير:

النوع الثاني من أنواع التجارة الدولية هي تجارة التصدير لأن عمليات التصدير في التجارة الدولية عبارة عن بيع المنتجات التي يتم صناعتها محلياً في دولة أخرى.

ومثال على هذا النوع هو منتجات مثل الملابس يتم تصدير الملابس الجاهزة إلى الدول الغربية.

3- إعادة التصدير:

النوع الثالث من أنواع التجارة الدولية هو تجارة إعادة التصدير وعمليات إعادة التصدير تنتج من استيراد بعض المنتجات أو المواد الخام من دول أخرى أجنبية ومن ثم يتم إعادة تصدير تلك المواد الخام حتى تصبح منتج يستطيع المستهلكين أن يستفيدوا منه يومياً.

نموذج على هذا النوع هو استيراد شركة ما الملابس الجاهزة ثم يعاد تجهيزها في قطاعات تصدير المواد الخام التي تكون لها علاقة بـ(القطن) مثل كوريا وينتج من تلك الصادرات ملابس جاهزة من القطن التايلندي ثم يتم بيعها الى كندا.

4- التجارة داخل الصناعة:

هذا النوع الرابع من أنواع التجارة الدولية وهي عملية استيراد من منتجات متشابهة للمنتجات التي تصنعها البلد.

ومثال على هذا النوع هي عملية استيراد السيارات دولياً، لأن يمكن لكل بلد تصنع سيارات يمكنها أن تستورد أنواع مختلفة من بلدان أخرى.

5- التجارة بين الشركات:

هي النوع الخامس من أنواع التجارة الدولية وهي عبارة عن وجود ترابط تجاري بين الشركات متعددة الجنسيات وشركات في دول أخرى محلية أو غير محلية.

6- التجارة بين الصناعات:

هذا النوع من التجارة يعتبر النوع السادس من أنواع التجارة الدولية، وهي عبارة عن عمليات التبادل التي تحدث بين طرف لديه القدرة على تصنيع المنتجات وطرف آخر لم يقدر على تصنيعها بسبب عدم توافر المواد الخام.

مثال: تستطيع بعض البلدان أن تنتج النفط بغزارة وهذا يمكنها أن تصدر مواردها إلى بلدان أخرى لا تحتوي على رواسب النفط، ولكي يكون في تبادل تجاري بين الدولتين يمكن للدولة المصدرة للتفاح أن تتبادل وتصدر التفاح مقابل النفط، لان من الممكن أن البلد التي تتميز بالنفط يكون طقسها غير مناسب لزراعة التفاح. 

3- التجارة الالكترونية:

التجارة الالكترونية أو (e-commerce) هي النوع الثالث من أنواع التجارة، وهي تعتبر أحد أنواع التجارة الحديثة في يومنا هذا، تستخدم التجارة الإلكترونية شبكات الانترنت العالمية لأن الوسيط الرئيسي لوصول التجار إلى المستهلكين تكون عبر المواقع التجارية والتطبيقات التي يمكن تحميلها على الهاتف أو الكومبيوتر.

مثل: مواقع امازون (amazon) و اي باي (ebay) و على بابا (alibaba) و مواقع آخرى.

تقوم عمليات الدفع مقابل المنتجات والخدمات سواء كانت التجارة بالجملة أو بالتجزئة الدولية او المحلية او الاقليمية من خلال وسائل الدفع الإلكتروني مثل الماستر كارد (mastercard) و البنوك الالكترونية.

أصبحت التجارة الإلكترونية من أكثر الأنواع المشهورة في وقتنا الحالي وبالأخص في الدول المتقدمة وايضاً دول الشرق الاوسط وبلاد اَسيا، أحد مزايا التجارة الالكترونية هي توفير الوقت والمجهود والنقود على التجار والمستهلكين عمليات النقل وشراء البضائع في تسويق التجارة التقليدية (التجارة الداخلية و التجارة الدولية). 

ماهي انواع التجارة الالكترونية؟

تحتوي التجارة الإلكترونية الى 6 أنواع مهمة لنجاح العملية التجارية بين المصنع والمستهلك، تعرف على أنواع التجارة الالكترونية في السطور القادمة:

  1. التجارة الإلكترونية بين الشركات (B2B).
  2. التجارة الإلكترونية من الشركات (B2C).
  3. التجارة الالكترونية بين المستهلكين (C2C).
  4. التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الشركات (C2B).
  5. التجارة الإلكترونية من الشركات إلى الإدارة (B2A).
  6. التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الإدارة (C2A).
1- التجارة الإلكترونية بين الشركات (B2B):

اول انواع التجارة الالكترونية و متعارف ايضاً بـ(Business to Business) وهو عبارة عن أي عمليات تبادل تحدث بين الشركات، وأحد الأفراد الذين يعملون داخل هذا النوع هم تجار الجملة التقليديون.

2- التجارة الإلكترونية من الشركات (B2C):

هي ثاني نوع من أنواع التجارة الالكترونية ولديها مصطلح آخر وهو (Business to Consumer)، وهو عبارة عن عمليات البيع التي تحدث بين الشركات والمستهلكين بشكل مباشر، يوجد شبه كبير بين B2C وتجارة التجزئة، يتميز B2C بكونه سهل ويمكن نجاحه بسهولة، لكنها عملية غير مستمرة، في الآونة الاخيرة اشتهرت التجارة الالكترونية بشكل كبير مما أدى إلى ظهور متاجر الكترونية كثيرة على شبكات الإنترنت التي تبيع مختلف المنتجات مثل:

– الملابس.

– الأحذية.

-الأجهزة الإلكترونية.

– المواد الغذائية.

3- التجارة الالكترونية بين المستهلكين (C2C):

تعرف التجارة الالكترونية بين المستهلكين بـ (Consumer to Consumer) وهي النوع الثالث من أنواع التجارة الإلكترونية، وهي عبارة عن جمع المعلومات الالكترونية الكاملة عن منتج أو خدمة التي يوفرها المستهلكين ببعضهم البعض، وبعد ذلك يصنع طرف ثالث منصة تجمع كل تلك المعلومات في مكان احد.

4- التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الشركات (C2B):

هي النوع الرابع من أنواع التجارة الالكترونية ويطلق عليها ايضاً (Consumer to Business)، هذا النوع يساعد الأفراد الذين يقومون بإعلان على مشاريعهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وهذا يحدث عند وضع الأفراد بعض منتجاتهم أو خدماتهم للبيع لشركات كانت تبحث عن هذا النوع من الخدمة بالتحديد، وبعض تلك المواقع التي تساعد على إتمام هذه العملية بالشكل الصحيح هو موقع iStockphoto وهذا الموقع يساعد الأفراد على بيع صور او مقاطع صوت او عناصر اخرى يصممها الأفراد ليتم شرائها من قبل شركات، او مواقع أخرى التي تساعد مصممي الجرافيك في عرض أعمالهم لشركات كبرى، وبعد ذلك تحدث عملية الشراء.

5-  التجارة الإلكترونية من الشركات إلى الإدارة (B2A):

هي النوع الخامس من أنواع التجارة الالكترونية ومعروف ايضاً بأسم (Business to Administration)، هي عبارة عن العمليات التجارية التي تأخذ مكان عبر الانترنت، بين المؤسسات الحكومية وشركة أخرى مثل خدمات الضرائب والسجلات القانونية وخدمات الضمان الاجتماعي.

6- التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الإدارة (C2A):

او (Consumer to Administration) وهو النوع الأخير من أنواع التجارة الالكترونية، يعتمد هذا النوع على العلاقات التجارية بين الأفراد والإدارات الحكومية مثل:

– الضمان الاجتماعي: عرض المعلومات التي لها علاقة بالمجال مثل عمليات الدفع.

– القطاع الصحي: إعلانات التوعية والمعلومات ومواعيد الطبية ودفع خدمات الرعاية الصحية.

– التعليم: نشر المعلومات والتعليم عن بعد.

– الضرائب: اعلان المدفوعات والإقرارات الضريبية.

اسئلة شائعة عن أنواع التجارة:

1- ما هي التجارة الداخلية؟

التجارة الداخلية تجمع كل العمليات التجارية مثل (التسويق وبيع المنتجات التجارية) داخل الأسواق المحلية التي يمكن أن تبدأ من المدن الكبرى حتى القرى الصغرى للدولة الواحدة فقط، كما أن التجارة الداخلية مهمة للغاية في تطور و نمو الدخل القومي للدولة لأن من خصائص التجارة الداخلية هي استخدام الصناعات المحلية فقط لا غير، وعند عنصر المقايضة تكون فقط بالعملة الدولة ولا غير، يسبب ازدهار التجارة في الدولة زيادة في الأيدي العاملة وانخفاض معدل البطالة في الدولة وليس هذا فقط، سوف يكون في سلاسة السيولة المالية للدولة والاعتماد على ذاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.