مرحبا، كيف كانت تجربتك في الشراء عبر الإنترنت؟ هل كانت ناجحة أم غير ناجحة؟ ان كانت ناجحة فيسعدنا ذلك وإن كانت غير ناجحة لا تقلق فلست الأول أو الوحيد الذي يخفق في هذا الأمر بجانب أن المدون الذي تقرا مقالته كان أحد الذين اخفقوا سابقا لكن كان هذا الإخفاق ولله الحمد دافعا لنجاحات أخرى, ففي الغالب يكون الإخفاق متعلقا بـالتجربة الأولى, مع ذلك فإن الأمر بسيط ويحتاج فقط إلى قليل من المعلومات التي وضعنا الكثير منها هنا في المدونة, كذلك لا نغفل انه عادة ماتكون المرة الأولى مخيفة ومقلقة وقد تمر بسلام أو قد يتعرض المشتري للاحتيال جراء قلة الخبرة أو قلة المعلومات، وهناك البعض ممن خسر المال خاصة في الشراء لغرض التجارة إما بسبب النصب والاحتيال أو بطرق أخرى كالوقوع في فرض غرامة معينة أو مصاريف شحن إضافية جراء خطأ ما.

لذلك تم تخصيص هذه المقالة لمشاركاتكم حول تجاربكم المتعلقة بالتسوق عبر الإنترنت سواء كانت لغرض شخصي أو لغرض تجاري, فقد يكون ما تكتبونه هنا من نصائح أو تجارب ناجحة وغير ناجحة سببا لتفادي الاخرين الوقوع في نفس الخطأ اولا, ثانيا قد يكون نوع من نشر ثقافة توعية الآخرين التي عادة ماتكون جزءا أصيلا من المجتمعات المتحضرة.

مشكورين لا تترددوا في كتابة تجاربكم متضمنة نوع المنتج والموقع الذي تمت عملية الشراء من خلاله وإن كان هناك اخفاق فهل كان عن قلة علم أم لسبب يتعلق بـالتاجر ام بـشركة الشحن ام بـموظف الجمارك وهكذا, ويرجى في حالات التعرض للنصب والاحتيال وضع رابط لموقع أو صفحة البائع أو الشركة حتى يحذر منه الآخرين, كذلك يرجى مراعاة الأمانة والمصداقية في نشر البيانات لعدم الإضرار بشخص أو موقع أو شركة ما, وسيتم التحقق من مصداقية التعليق فان كان في صحته شك أو فيه اساءة لشخص أو مؤسسة او موقع ما بغير حق سيتم حذفه مباشرة وتحديد التعليق كتعليق مزعج بالتالي لن يتمكن صاحب التعليق من إضافة تعليقات أخرى.

دمتم في أمان الله.